أخبار عاجلة

وزيرة التضامن: فئة الأبناء الأولى بالرعاية تحظى باهتمام بالغ ومستمر من الرئيس

وزيرة التضامن: فئة الأبناء الأولى بالرعاية تحظى باهتمام بالغ ومستمر من الرئيس
وزيرة التضامن: فئة الأبناء الأولى بالرعاية تحظى باهتمام بالغ ومستمر من الرئيس

أكدت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الوزارة عملت على بلورة منظومة الرعاية البديلة من خلال عدة محاور رئيسية، مشيرة إلى أن فئة الأبناء الأولى بالرعاية حظيت بالاهتمام البالغ والمستمر من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، حيث وجه بالعمل على تطوير المنظومة الخاصة بهم وتقديم الدعم اللازم لـهـم مـن كـافـة الجهات المعنية بالدولة بالمشاركة مع مؤسسات المجتمع الأهلي وذلك لضمان تحقيق الاستقرار اللازم لهذه الفئة باعتبارهم من الفئات الجديرة بالرعاية.

 

وتحدثت وزيرة التضامن، خلال الحوار المجتمعي الثاني حول مشروع قانون "الرعاية البديلة" بحضور  ممثلي الهيئات الدولية ورجال الدين وكتاب الرأي والجمعيات الأهلية، عن الاستراتيجية الوطنية للرعاية البديلة والتي أطلقتهـا الـوزارة خلال عام والتي تضمنت خطة زمنيه شاملة لتنفيذ المحاور التي تعمل على العناية والاهتمام بفئة الابناء الاولى بالرعاية وجاري عرضها على مجلس الوزراء.

 

وتابعت: عمدت هذه الاستراتيجية على إيجاد بدائل جديدة لمنظومة الرعاية البديلة ومجموعـه مـن الأولويـات كـان شاغلها هو تحقيق المصلحة الفضلى لهؤلاء الأبناء، كما حددت الإطار العام لهذه المنظومة لضمان تنظيم جـهـود الفاعلين وتوجيه موازناتهم بشكل متكامل بما يخدم تحقيق الأهداف العامة للاستراتيجية لتحقيق الاستفادة الأفض من الموارد المتاحة سواء الحكومية أو الخاصة بمنظمات المجتمع المدني والأهلي أو القطاع الخاص.

 

وأضافت: كما تبنت رؤية الدولة المصرية ممثلة في الوزارات المعنية والفاعلين من مؤسسات محلية ودولية وخبراء بمجال الرعايةالبديلة للأطفال على" لا مأسسة الرعاية البديلة".

 

وقالت القباج، إن الاستراتيجية هدفها توفير أفضل رعاية بديلة للأطفال ونشأت الطل فى أسرته البيولوجية هو الأمثل، مؤكدة: "القيادة السياسة تحرص على دعم كافة الفئات الاولى بالرعاية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق "النواب" يرحب بحضور وفد طلابى من إدارة مصر القديمة التعليمية بالجلسة العامة
التالى المنصورة الجديدة.. خطوة جديدة نحو المدن المستدامة.. دراسة تكشف التفاصيل