جعفر البكلي: تحولات إخوان تونس مناورات وتراجعات تكتيكية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

بلاغ للنائب العام ضد حسن نافعة لتأييده الإخوان

قال جعفر البكلي، الكاتب المتحصص في شئون جماعات الإسلام السياسي، إن محاولة الفصل بين الجانبين السياسي والدعوي، في عمل الحركة الإسلامية التونسيّة، وخاصة الإخوان، أثار لغطا كبيرًا حول مواقف زعيم الإسلاميين التونسيين راشد الغنوشي.

وأوضح أن البعض، يعتبر تحولات حركة النهضة الإخوانية، ليست إلا مناورات، وتراجعات تكتيكيةً، اضطروا إليها، لتبني مواقفَ جامعة، تساهم في تشكيل هيئة معارضة واسعة تضم مختلفَ الأطياف التونسية، بمن فيهم خصوم الإسلاميين الإيديولوجيون.

وأشار الباحث إلى أن أفكار قيادات الإسلاميين، أثارت البلبلةً في صفوف أنصارهم وقواعدهم، بسبب الإعلان عن الفصل بين الجانبين الدعوي والسياسي في عمل حزب النهضة، وهم انفسهم الذين روجوا لتخلي الغنوشي عن الإسلام وتبنى اللائكيّة، للبقاء في السلطة، مؤكدا أنها حيلة ماكرة، تعني أنهم تحولوا من شمولية التنظيم، إلى شموليةُ الفكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق