أخبار عاجلة
سياسي / اهتمامات الصحف اللبنانية -

فنان فنلندي يحول الثلوج إلى لوحة "لا تصدق" | صور

فنان فنلندي يحول الثلوج إلى لوحة "لا تصدق" | صور
فنان فنلندي يحول الثلوج إلى لوحة "لا تصدق" | صور
نفذ فنان هاو في فنلندا رسمة عملاقة حفرها بواسطة خطاه في الثلج  وساعده فى ذلك عدد من المتطوعين .

ولفتت هذه الرسمة اهتمام وسائل الاعلام, واستقطبت جمهورا واسعا .

وظهرت الرسمة، التي وقعها يان بيكو في دائرة قطرها 160 مترا، من المساحة المكسوة بالثلج من علو.

Image1_220211318229970215424.jpg

ورسم يان بيكو هذه الرسمة  في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، لتكون أكبر رسمة في الثلج في هذا البلد الواقع في شمال أوروبا .

ولا يظهر جمال الرسمة من الأرض، ولكن يمكن الاستمتاع بجمال تفاصيلها من السماء، حيث تنكشف خطوطها المتداخلة على شكل دوائر عملاقة.

Image1_220211318246503265462.jpg
وأوضح يان بيكو وهو خبير معلوماتية، لوكالة فرانس برس : "كان تحديا بالنسبة لي أن أشرح الأمر للجميع وأحافظ على حماستهم للمشروع، وكان الأمر مجدياّ" .

واوضح يان بيكو ان كل ما كان يريده في البداية هو "صنع شيء جميل" على الثلج الذي يكسو ملعبا رياضيا في إسبو بضاحية هلسنكي، فرسم مشروعه على الكمبيوتر .
.

 وجند يان بيكو  بعد ذلك متطوعين في صفوف مجموعة من هواة السير بأحذية الثلج .

واستخدموا  حبالا لرسم دوائر على الثلج تنسخ رسمة مطبوعة على خارطة .
.
وروت إيلينا تشيكاريلي إحدى المتطوعات : "قضينا 3 ساعات نمشي ونضحك" تحت شمس شتائية وسط درجة حرارة قدرها 10 تحت الصفر .

وقال بيتري تيرالينن وهو متطوع آخر : "كان من الصعب جدا أن ندرك ما سيكون شكل العمل الفني" فيما كنا نتقدم خطوة خطوة على طبقة الثلج الكثيفة .

وأضاف تيرالينن : "لذلك كان من الرائع أن نرى الصورة من علو" .

وقال يان بيكو إن لديه مشاريع أخرى ولو أنها "قد تكون أصغر حجما بعض الشيء" .

وأضاف : "بما أن الناس متحمسون كثيرا، أعتقد أنه سيكون هناك رسوم جديدة على الثلج في الأسابيع المقبلة".

وفى الاسبوع الماضي, قام عجوز كندي يدعى كيم أسموسن، وهو مدير سابق لإحدى المدارس، ويبلغ من العمر 62 عاما، برسم لوحات ضخمة مرسومة في حقول وبحيرات مغطاة بالثلوج في مدينة أونتاريو، ولقت اللوحة الكبيرة اعجاب الكثير من مستخدمي السوشيال ميديا في بلاده، حيث نفذ العمل الفني المبدع بأحذية مخصصة للسير على الثلوج .

ووفقا لتقرير "يورو نيوز"،  جاءت الفكرة إلى العجوز كيم أسموسن، أثناء البحث عن منحوتات ثلجية، واكتشف إبداعات "فن الثلج" الضخمة بأحذية ثلج الفنان سايمون بيك في بانف بارك بغرب كندا .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى أنف الغريب في شؤون الآخرين