الأوقاف الدعوية بـ ولاية النيل الأبيض تعقد ندوتين بالمسجد الكبير و"السوق الشعبي"

الأوقاف الدعوية بـ ولاية النيل الأبيض تعقد ندوتين بالمسجد الكبير و"السوق الشعبي"
الأوقاف الدعوية بـ ولاية النيل الأبيض تعقد ندوتين بالمسجد الكبير و"السوق الشعبي"
قامت قافلة الأوقاف الدعوية بعقد ندوتين اليوم الخميس إحداهما بالمسجد الكبير والثانية بمسجد السوق الشعبي بمدينة كوستي.

وخلال الندوة التي ألقاها الدكتور عمرو الكمار مدير أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين بالمسجد الكبير بكوستي أكد أن معنى التوكل هو صدق اعتماد القلب على الله (عز وجل) في جلب المنافع ودفع المضار مع الأخذ بالأسباب ، مضيفا أنه لابد في التوكل من الأخذ بالسبب فهو جزء من التوكل وأن اعتماد القلب على الله (عز وجل) دون الأخذ بالسبب إنما هو تواكل مذموم ، مشيرا إلى أن كل أحوال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إنما هي أخذ بالأسباب مع الاعتماد على الله (عز وجل) ، كحاله (صلى الله عليه وسلم) في الهجرة مثلا ، فقد أعد العدة وأخذ بكافة الأسباب من إعداد الزاد والراحلة والدليل ، وهذا كله مع كمال توكله (صلى الله عليه وسلم) واعتصامه بالله (عز وجل).

وفي مسجد السوق الشعبي بكوستي أكد الشيخ محمد رجب عبد الدايم إمام وخطيب مسجد الصحابة بمدينة شرم الشيخ على أهمية القدوة الحسنة وأثرها على تقييم السلوك ، والقدوة تعني أن يكون الإنسان مثالًا يحتذى به في أفعاله وتصرفاته ، وقد أشاد القرآن الكريم بهذه الوسيلة فقال عزَّ من قائل: "قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ "

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.