فتاة مسلمة تتحدى بحجابها صعوبات الرياضة في الجيم ببريطانيا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
واجهت" حفصة شريف" فتاة مسلمة بريطانية، صعوبات كثيرة خلال رحلتها لممارسة تمارين اللياقة البدنية في الصالات الرياضية بسبب حجابها.

وبحسب صحيفة " مترو" البريطانية، أرادت الشابة البالغة من العمر 19 عاما أن تخلع حجابها لتتمكن من التمارين بالصالات الرياضية ، ولكنها اختارت ارتداء حجابها أمام الرجال الذين ليسوا من أقاربها خلال ممارستها اللياقة البدنية في الساحات الرياضة.

وكانت حفصة تعلم أن المشكلة الحجاب تؤثر على النساء في مجتمعاتها لذا أرادت ان تفعل شيء حيال هذا الامر، لهذا قامت حفصة العام الماضي بالمطالبة بفصول خاصة لتوفير مساحة آمنة للمرأة المسلمة للحصول على لياقتهم بشكل مريح.

في العام الماضي ، اتصلت حفصة بمنتدى شباب مجلس ساوثامبتون برغبة في إيجاد مساحة للنساء المسلمات لممارسة الرياضة ، لكنها وجدت منذ ذلك الحين أن المساحات المخصصة للإناث فقط في اللياقة البدنية هو مطلب شائع لجميع السيدات وليس المسلمات فقط.

وأوضحت حفصة خلال حديثها مع الصحيفة، أنها مارست الرياضة لتبتعد عن الضغوطات النفسية والدراسية وتحسن من مزاجها العام وهذا الأمر كان مفيدا بالنسبة لها وشجعها لتكون أقوى من السابق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق