نجاة الأرض من كارثة فضائية مؤكدة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلن العلماء من وكالة ناسا لعلوم الفضاء، نجاة كوكب الأرض من حادث فضائي مؤكد كاد أن يتسبب في خسائر هائلة، كان قد حذر العلماء في وقت سابق من العام الجاري أن كارثة مؤكدة على وشك الحدوث في يوليو ، وهي اصطدام كويكب ضخم بالأرض والذي كان سينهي حضارة البلد الذي سيسقط عليها.

ووفقًا لصحيفة إكسبريس البريطانية، فإن هذا الكويكب اقترب من الأرض في 25 يوليو الماضي وأصبح على مسافة 45360 ميلًا فقط، ويصل حجمه إلى 190 قدمًا و 426 قدمًا للطول والعرض، وفي حالة اصطدامه بالأرض كان سيمحي بلد أو مدينة ضخمة بكاملها.

تصدى العلماء لمحاولة اصطدامه بالأرض، وتقول الدكتورة آنا شوسياك من أكاديمية العلوم البولندية: "لو أن الكويكب قد ضرب الأرض، لكان سيتسبب في ظهور حفرة بالأرض قطرها 1.2 إلى 2.5 ميل ويبلغ عمقها 100 متر"، لتصبح هذه الحفرة شبيهة بالحفرة المشهورة في أريزونا والتي تشكلت قبل 50000 عام.

وتعد حفرة أريزونا أكبر دليل على أن الكويكبات وصخور الفضاء تضرب الأرض بقوة شديدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق