معلومات قد تذهلك عن تابوت توت عنخ أمون.. يتكون من ثلاث طبقات

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
اكتشفت مقبرة الملك توت عنخ أمون في نوفمبر 1922 عن طريق عالم الآثار البريطاني "هوارد كارتر"، وحقق ذلك الاكتشاف ضجة إعلامية حينها عندما سمع العالم بذلك الاكتشاف.

يعتبر اكتشاف مقبرة توت عنخ أمون من أهم إنجازات العصر الحديث نظرا لأهميتها التاريخية، وبالرجوع إلى الكتب التاريخية ستجد أن ذلك الفرعون بالأخص مات في سن صغير مما وضع علامات استفهام كثيرة بعد وفاته.

وفيما يلي سنعرض معلومات عن التابوت المذهب المدفون فيه توت عنخ أمون نظرا لأنه كان في ثلاثة توابيت:

-التابوت المذهب الخارجي الكبير
مصنوع من الخشب المذهب، يديه مكسوتان بالذهب ومتقاطعتان تجاه صدره، للتابوت مقابض فضية تستخدم لتحريك الغطاء من فوق التابوت.

-التابوت الأوسط
هذا التابوت هو التابوت الذي يلي التابوت الخارجي في الترتيب، وهو مصنوع من الخشب المغطى بالذهب، وقد نقلته وزارة الآثار إلى المتحف المصري بالتحرير.

-التابوت الداخلي
التابوت الأهم على الإطلاق نظرا لقيمته التاريخية فهو من الذهب الخالص وعثر عليه علماء الآثار في التابوت الأوسط، وكان ملفوفا بكتان يغطي التابوت بالكامل عدا الوجه، وعند فتح التابوت ظهر القناع الذهبي الشهير للملك الشاب حول رأس المومياء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق