أعاقتاها عن الرذيلة فقتلتهما وباعت ملابسهما على فيسبوك.. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أقدمت أم تعمل "فتاة ليل"، على قتل ابنتيها الصغيرتين قبل أن تقوم ببيع ملابسهما عبر فيسبوك بعد 4 أشهر من ارتكابها لجريمتها الآثمة.

قتلت لويز بورتون ، 23 عامًا ، من روجبي ، بمقاطعة يوركشاير الانجليزية ابنتها ، ليكسي دريبر بعمر ثلاثة أعوام في يناير 2018 قبل استهداف شقيقتها البالغة من العمر 16 شهرًا سكارليت فوجان بعد 18 يومًا فقط من قتل ابنتها الاولى ، وذلك بحسب تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبدم بارد دون رحمة حاولت القاتلة بيع ملابس ابنتيها ذات الألوان الزاهية بما في ذلك البيجامات والقمصان والفساتين على الانترنت بحلول يونيو.

نشرت الأم القاتلة صورة لعدة أكياس في صفحة 'مبادلة بيع و شراء أشياء عبر فيسبوك ، وبيعها مقابل 20 جنيهًا استرلينيًا وأوضحت أنها 'يمكن تسليمها'.

قالت عبر منشور لها إن الحقائب تحتوي على ملابس للبنات تتراوح أعمارهن بين 0 و 3 أشهر و3 إلى 6 أشهر و6 إلى 9 أشهر و9 إلى 12 شهرًا

تم سجن الام المهووسة بالجنس مدى الحياة لمدة لا تقل عن 32 عامًا بعد خنق ابنتيها في أقل من ثلاثة أسابيع حيث كانتا تعيقانها عن أسلوب حياتها الاثم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق