نهاية مروعة لعجوز أزعجت المرضى بـصوت شخيرها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تعرضت مسنة عمرها حوالي 65 عاما في أحد المستشفيات في بريطانيا تدعى "إلين بوينتج" إلى الضرب بأحد فناجين القهوة، ما أدى إلى وفاتها، وذلك بسبب صوت "شخيرها" العالي أثناء النوم في الغرفة.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن المتهم في تلك الحادثة زميل "إلين" في الغرفة، وأوضحت تفاصيل الحادث بعد اعتراف المتهم أنه من قام بذلك وضربها بالفنجان على رأسها بسبب صوت "الشخير" العالي الذي تسبب في إزعاج الطابق كله وشكا منه الموظفون في المستشفى أيضا، إلا أن رد فعل المريض الذي كان يجاور "إلين" كان سريعا وعنيفا.

يذكر أن "إلين" كانت تعاني من ألم شديد بعد إجرائها عملية جراحية، لذلك تلقت جرعات منوم كبيرة جدا واستغرقت في النوم حد "الشخير" بصوت عالٍ جدا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق