الزراعة تعلن نجاح منظومة تقاوي القمح الجديدة في زيادة الإنتاجية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، نجاح منظومة تقاوي القمح الجديدة، والخاصة بإلغاء درجة المسجل وحصول المزارع على التقاوي المعتمدة بعد درجة الأساس مباشرة.

وأكد الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أنه تم تطبيق هذه المنظومة على مساحة 455 ألف فدان، وذلك في محافظات: الدقهلية، الشرقية، المنيا، الوادي الجديد فضلًا عن شرق العوينات، بهدف زيادة الإنتاجية الرأسية للمحصول وحصول المزارع على درجة نقاوة عالية.

وأوضح البنا ان تلك المنظومة ساهمت في تحقيق زيادة في إنتاجية الفدان الواحد بنسبة تتراوح بين 15 و 20 % في محافظتي الشرقية، والدقهلية أي بزيادة تتراوح بين 2.4 و 2.7 أردب في الفدان الواحد، وزيادة تتراوح بين 29 و 33% في شرق العوينات ومحافظة المنيا، بمتوسط زيادة 5 أردب للفدان.

وأوضح انه تم تحديد الأصناف التي تتناسب مع كل محافظة من المحافظات التي تم فيها تطبيق المنظومة الجديدة وهي: بني سويف 1،5، 6 في محافظة المنيا، وسدس 12 و مصر 1 بمحافظة الوادي الجديد، وجميزة 11، وجيزة 171 بالشرقية، و مصر 1، و2، وجميزة ،11 وجيزة 171 بالدقهلية.

وأكد وزير الزراعة على أهمية هذه المنظومة في زيادة إنتاجية وحدة المساحة والمياه، حيث توفر حوالي 20% من المياه المستخدمة في الري، كذلك توفر كمية المحروقات نظرًا لتقليل ساعات التشغيل اللازمة للري.

وقال البنا ان الوزارة تستهدف زيادة السماحة المنزرعة بمنظومة التقاوي الجديدة خلال الموسم 2018-2019 لتصل الى حوالي مليون فدان، يتم مضاعفتها في الموسم التالي 2019-2020، بحيث يتم تغطية كافة المساحات المنزرعة بالقمح على مستوى الجمهورية بمنظومة التقاوي الجديدة تدريجيًا، بما سيساهم بشكل كبير في زيادة إنتاجية المحصول.

وكان الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أصدر قرارًا وزاريًا حمل رقم 437 لسنة 2017، والذي نص على قيام الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي في التحول التدريجي لإنتاج تقاوي القمح بدرجة إكثار معتمد 1 من درجة إكثار الأساس مباشرة بداية من الموسم الزراعي 2017/2018.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق