الآثار تبدأ أعمال ترميم سبيل الأمير شيخو بالحطابة وحمايته بسياج حديدي

الآثار تبدأ أعمال ترميم سبيل الأمير شيخو بالحطابة وحمايته بسياج حديدي
الآثار تبدأ أعمال ترميم سبيل الأمير شيخو بالحطابة وحمايته بسياج حديدي
بدأ المجلس الأعلى للآثار في أعمال ترميم سبيل الأمير شيخو بالحطابة المجاورة لقلعة صلاح الدين، وذلك استمرارا لجهود وزارة السياحة والآثار لترميم وتطوير المواقع والمباني الأثرية.

وأوضح الدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بالمجلس الأعلى للآثار، أن أعمال الترميم شملت التنظيف الميكانيكي لأحجار واجهات السبيل،؛ وإظهار النقوش الكتابية والزخارف الموجودة بها، كما تم إزالة التعديات الحديثة على جانبيه ووضع سياج حديدي لحمايته، ولازالت الأعمال مستمرة حتى الانتهاء من مشروع ترميمه قريبا.

وأكد رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بالمجلس الأعلى للآثار، أن سبيل شيخو يعتبر آثر فريد بين سائر الأسبلة نظرا ًلكونه النموذج الوحيد المحفور في الصخر على حافة التل المشيد عليه قلعة صلاح الدين، كما أنه من الأمثلة النادرة في طراز الأسبلة المنفصلة غير الملحقة بمسجد أو مدرسة أو خانقاه أو منشأة دينية أو مدنية، وله واجهة واحدة على شكل مستطيل مطلة على شارع باب الوداع تتوسطها حنية مجوفه بداخلها خمسة عقود مدببة في صف واحد ويتوسط هذه الحنية فتحة الدخول إلى السبيل حيث تفضي إلى حجرتين تلي إحداهما الأخرى، وتمثلت الزخارف في سبيل الأمير شيخو في الزخارف النباتية المتداخلة وهو العنصر الزخرفي الذي يزين بحر العقود الموجودة بالواجهة الرئيسية يليها شريط كتابي يزين واجهة السبيل، بالإضافة إلى النصوص الكتابية والرنك (الشارة) الخاص بالأمير شيخو.

جدير بالذكر أن السبيل قام ببنائه الأمير شيخو العمري الناصري عام ٧٧٥ هـ / ١٣٥٤م، والأمير شيخو هو الأمير الكبير سيف الدين شيخو العمري الناصري (نسبة إلى السلطان الناصر محمد بن قلاوون) تدرج في وظائف الدولة حتى بلغ مكانة عظيمة في عهد المظفر حاجي ابن الناصر محمد.

ووافق مجلس إدارة صندوق السياحة برئاسة الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، على إطلاق حملة توعية لرفع الوعي السياحي والأثري لدي جموع الشعب المصري وتعريفهم بالتراث الحضاري والثقافي لمصر ومقوماتها السياحية بما يساهم في تنشيط حركة السياحة الداخلية.

وأكد مجلس إدارة صندوق السياحة، أنه سيتم تمويل هذه الحملة مناصفة بين الوزارة ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي والبنك الأهلي المصري.

يذكر أن مجلس إدارة صندوق السياحة وافق على اعتماد تكلفة برنامج إعادة تفعيل وحدة الحسابات الفرعية للسياحة، وذلك فى إطار بروتوكول التعاون بين وزارتي السياحة والآثار والتخطيط والتنمية الاقتصادية، حيث سيتم العمل بالتعاون بين الخبراء المتخصصين من الوزارتين بالإضافة إلى الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وتهدف الوحدة التي تضم في عضويتها نخبة من الخبراء المتخصصين في مجالات الاقتصاد والإحصاء والسياحة، إلى رفع كفاءة العاملين بالوزارة وبناء قدراتهم في مجال الإحصاء السياحي والتوعية بأهمية مخرجات الوحدة المرتبطة بتشجيع السياحة المحلية وقياس مردودها على الاقتصاد المصري، ودراسة خصائص السائحين الوافدين وتقييمهم للخدمات السياحية المقدمة وتقدير الدخل السياحي بعد الانتهاء من جائحة فيروس كورونا المستجد. 

ويأتي تفعيل هذه الوحدة التى كانت متوقفة منذ عام ٢٠١٧،  في إطار تنفيذ محور التطوير المؤسسي فى إطار الخطة التنفيذية لإستراتيجية الوزارة للتنمية المستدامة التي تشمل مكونا خاصا بتوفير البيانات والاحصاءات السياحية الدقيقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.