"التضامن" تعلن غلق باب التقدم لمسابقة "الأم المثالية" لعام

"التضامن" تعلن غلق باب التقدم لمسابقة "الأم المثالية" لعام
"التضامن" تعلن غلق باب التقدم لمسابقة "الأم المثالية" لعام 2021

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعى غلق باب التقدم للاشتراك فى مسابقة الأم المثالية لعام ، التى تم فتح باب التقدم لها 27 يناير الماضى، واستمر التقدم حتى أمس فى مديريات التضامن الاجتماعى على مستوى كافة محافظات الجمهورية.


وستقوم مديريات التضامن الاجتماعى بحصر أعداد الأمهات اللاتى تقدمن للاشتراك فى المسابقة، وبحثها جميعًا تمهيدا لاختيار الأم المثالية عن كل محافظة، بالإضافة إلى الأم المثالية على مستوى الجمهورية.


وحددت وزارة التضامن الاجتماعى عددًا من الشروط الأساسية لاختيار الأم المثالية لهذا العام، حيث يجب ألا يقل سن الأم عن 50 عامًا مع الإلمام بالقراءة والكتابة على الاقل، وألا يزيد عدد الأبناء على 3 أبناء ويستثنى من هذا الشرط المحافظات الحدودية (شمال سيناء وجنوب سيناء – الوادى الجديد – مرسى مطروح – البحر الأحمر – أسوان ) بحد أقصى 5 أبناء، وأن يكون جميع الأبناء حاصلين على مؤهل عالى أو فى الفرق النهائية بالكليات أو ابن حاصل على مؤهل فنى متوسط ومتميز فى احدى المهن ويستثنى الابن المعاق ذهنيا غير القابل للتعلم.


كما من بين الشروط الخاصة باختيار الأمهات المثاليات لعام 2021 التأكيد على معيار عطاء الأم وإعلاء القيم الانسانية وترسيخ معنى الأسرة وقدرتها على الحفاظ على تماسكها وترابطها وإيجاد التوازن بين المسئوليات المتعددة للأم واحتضان ورعاية الابناء واحتوائهم بالعطف والحنان وتعزيز القيم الايجابية وكفاح الأم والقدرة على مواجهة التحديات والحفاظ على كيان الأسرة.


وتتضمن الشروط أيضًا إعلاء قيمة الأسرة البديلة وتفعيل دورها باعتبارها خط الدفاع الأول لمواجهة ظاهرة أطفال بلا مأوى وتعظيم دور هذه الأسر خاصة الأسر التى لديها أطفال طبيعيين وتشجيعها على كفالة الأيتام والأطفال بلا مأوى بهدف توفير المناخ الأسرى الجيد وحمايتهم من المشكلات التى قد يتعرضون لها فى مؤسسات الرعاية.

ويشهد هذا العام للمرة الأولى استحداث فئة الأم التى لديها أحد المشروعات الصغيرة، وذلك للتأكيد على أهمية التمكين الاقتصادى ويقصد بها الأم التى قامت بتربية أبنائها إلى جانب حصولها على أحد المشروعات الإنتاجية والتى ساهمت فى رفع المستوى الاجتماعى والاقتصادى للأسرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.