محمد البشاري يطالب بالتركيز على الدولة الوطنية واستقرارها وأمنها

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكد الدكتور محمد البشاري أمين عام المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، أهمية التركيز على الدولة الوطنية واستقرارها وأمنها، باعتبار ذلك مفتاح النهوض والتنمية والتقدم، ومن دونها ينهار المجتمع، وتدخل الدول في دوامات من العنف لا نهاية لها.

وأشار البشاري في بحثه الذي جاء بعنوان مفهوم الدولة وطبيعتها بين الماضي والحاضر والمقدم إلى المؤتمر الدولى الـ 30 للمجلس الاعلى للشئون الإسلامية والأوقاف المقرر عقده الأحد المقبل تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح - إلى أهمية عماد الدولة المدنية - الوطنية، من خلال تعزيز مقوماتها، واحترام خصوصياتها الثقافية وأنماطها الاجتماعية ونظمها العرفية، التي تمكن لأفرادها الشعور بحريتهم في تقديم واجباتهم، وثقتهم في الحصول على حقوقهم.

وزير الأوقاف: أكثر من ٥٠ دولة أكدت حضور ممثليها في المؤتمر الدولي

وتابع: "بذلك تنتج الدولة نموذجًا صالحًا للمواطنة، التي أفرزتها بحق الدولة المدنية التي أسسها النبي عليه السلام إذ أعطت حق المواطنة لجميع مواطنيها بدون تفرقة ويقوي أواصر قيم التسامح، وتقبل الآخر، واحترام التعددية، وتشجيع الحوار، وسيادة القانون، وهذا النموذج أكثر ما يكون ملائمًا لإعانة الأفراد ومساعدتهم في إدراك الغاية من وجودهم، وتحقيق قيم الإسلام السمحة بشكل سليم".

وانتقد ما تحاول الجماعات المتطرفة المنتسبة إلى الإسلام زورًا وبهتانًا فرضه على المجتمعات بقبول وجهة نظرها الخاطئة وتفسيرها المحرف عن الدولة ومعاداتها، مشيرا إلى تعدد وتنوع الآراء المفسرة لمفهوم الدولة، على اختلاف الحقب الزمانية، وأكد أن هناك بعض المعاني التي اُجتُمِع عليها المعنيون بأنها شعب مستقر على إقليم معين، وخاضع لسلطة سياسية معينة، وهذا التعريف متفق عليه من أكثر الفقهاء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق