كشف غموض العثور على جثة سائق توك توك في المنصورة

كشف غموض العثور على جثة سائق توك توك في المنصورة
كشف غموض العثور على جثة سائق توك توك في المنصورة
 كشفت الأجهزة الأمنية بالدقهلية غموض عثور أهالى قرية البرامون التابعة لمركز المنصورة، بمحافظة الدقهلية، على جثة شاب مقتول وملقاة فى الأراضى الزراعية وتبين أنه متغيب منذ فترة كبيرة.

تلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ لمأمور مركز المنصورة، بالعثور على جثة شاب ملقى داخل الأراضي الزراعية ومقتول بقرية البرامون التابعة لدائرة للمركز.

بـ3 طعنات.. تفاصيل إصابة شاب على يد نجل عمه بالدقهلية

وانتقل الرائد أحمد توفيق رئيس مباحث المركز إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين أن الجثة لشاب يدعى "كريم .أ" من كفر البدماص، مقيم في جديلة، ومتغيب منذ يوم 7 يناير الماضي، وكان يعمل سائقا على توك توك،  وتم نقله إلى مشرحة مستشفى المنصورة الدولي لبيان ما به من إصابات ومعرفة أسباب الوفاة.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وجارى البحث عن المتهمين وكشف غموض الواقعة.

وبداية الواقعة عندما تلقى قسم شرطة ثان المنصورة بلاغا من  أشرف محمد إبراهيم محمد عبده "51 سنة - نجار "، مقيم منطقة "جديلة " دائرة قسم شرطة ثان المنصورة يفيد بغياب نجله " كريم"،  ۲۰ سنة - سائق توك توك، مقيم بذات العنوان، عن المنزل بتاریخ ۲۰۲۱/۱/۹ عقب خروجه للعمل بالتوك توك خاصته وتحرر محضر رقم ۲۰۲۱/۲۰4، اداري قسم ثان المنصورة .

وتبلغ  لمركز شرطة المنصورة بعثور الأهالي على جثة لشخص بمدخل مأخذ مياه متفرع من نهر النيل، بزمام قرية " البرامون " دائرة المركز ، وانتشالها بمعرفه قوات الإنقاذ النهري وما تبين من مناظرتها أنها لشخص مجهول الهوية، في العقد الثالث من العمر في حالة انتفاخ بعموم الجسم وتعفن شديد وغير واضحة المعالم، يرتدي ملابسه كاملة، وينتعل فردة حذاء بقدمه اليمني فقط وبيده اليسري ساعة يد رقمية جلد وباليد اليمني انسيال معدن وعثر بجيب بنطاله على مبلغ ۱۰۰ جنيه، ولم يعثر بحوزته على ثمة اوراق ثبوتية.

وتم اتخاذ الإجراءات الفنية وبمراجعة الطب الشرعي ومناقشة الطبيب القائم بالتشريح، قرر بأنه تعذر الجزم بوجود إصابات وتحديد سبب الوفاة لوجود الجثة في حالة تعفن شديد وانتفاخ بعموم الجسم.

ونظرا لما تمثله الواقعة الأولى من أهمية بان يكون ورائها دوافع جنائية بغرض التخلص من المتغيب وسرقة المركبة خاصته واحتمالية وجود ربط بينها وبين الجثة العثور عليها بالواقعة الثانية "منتفخة وغير واضحة المعالم "خاصة في ظل عدم عودة المتغيب أو العثور على التوك توك  وبناء على توجيهات مساعد الوزير القطاع الأمن العام بتكثيف الجهود لكشف غموض الواقعتان فقد تم اعداد خطة بحث هادفه ومناسبة ومواءمة الظروف الواقعتان أسند تنفيدها لضباط مباحث مركز شرطة المنصورة وقسم شرطة ثان المنصورة وإدارة البحث الجنائي برئاسة رئيس قسم المباحث الجنائية بإشراف مدير المباحث، ورئيس فرع الأمن العام بالدقهلية.

وأثناء السير في اجراءات خطة البحث وردت معلومات مفادها قيام أحد الأشخاص بالتوجه الي شركة " ایتامكو فبور" بالمنطقة الصناعية بكرداسة نطاق أمن الجيزة ، ومعه فاتورة خاصة بالدراجة النارية المستولي عليها بقصد التاكد من صحة الفاتورة " امكن تحديده" وبمناقشته اقر بقيام كلا من شعبان أحمد محمود شحاته "۲۹ سنة - سائق توك توك" ،  أيمن عبد الغني حامد أحمد  "40 سنة  - نجار مسلح" ، ويقيمان بشتيل - دائرة مركز اوسيم - الجيزة، بعرض التوك توك عليه بقصد بيعه لهما إلا أن تشككه في الفاتورة المقدمة له - رفض شرائه.

وعقب تقنين الإجراءات، أمكن ضبط سالفي الذكر وبمناقشتهما قررا بقيامها بتزوير فاتورة التوك توك محل البلاغ ، والمنسوب صدورها " لشركة ايتامكو غبور " وبيعه لاحد الأشخاص بثمن المثل ، مقيم بدائرة مركز شرطة طامية بالفيوم.

وتمكنت المباحث من ضبط التوك توك وتبين أنه ذات التوك توك الذي كان يقوده المتغيب.

كما تبين أنهم تحصلوا على التوك توك من آخرين تم تحديدهم جميعا وضبطهم بدائرة مركز شرطة كفر سعد في دمياط، والثاني تبع مركز شرطة الستاموني في الدقهلية جميعهم سيئ النية ويعلمون أنه من متحصلات جريمة سرقة.

ومن خلال تحريات فريق البحث وما أسفرت عن مناقشتهم أمكن التوصل إلى أن مرتكبي الواقعة وهم "عمرو رأفت السعيد عوض، 28 عاما - سائق توك توك"، مقيم قرية "البدالة " دائرة مركز المنصورة والسابق اتهامه في 4 قضايا "ضرب - سرقة – مخدرات"،  محمد سلامه السعيد حراز، 29 عاما - سائق توك توك، مقيم منطقة "جديلة" دائرة قسم ثان المنصورة.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطهما وبمواجهتهما بما أسفرت عن التحريات أقرا في محضر الشرطة، بصحتها بارتكاب الواقعة وقررا بانه بتاريخ 6 يناير، استدرجا المجني عليه بالتوك توك قيادته بزعم توصيلهم لناحية قرية "البدالة" دائرة مركز المنصورة، مكان العثور على الجثة، قاصدين قتله والاستيلاء على التوك توك، معدين لذلك حبل وبمكان العثور عليه قام الأول بمباغتته وخنقه بالحبل حيازته وتناوبوا التعدي عليه وضربه بقطعة حجرية على رأسه وعقب ذلك قاما بالقائه بمأخذ المياه الذي عثر عليه به، وتوجها إلى قرية "كفر الغاب" دائرة مركز كفر سعد - دمياط حيث قاما ببيع التوك توك هناك.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعه وأخطرت النيابة العامه لمباشرة التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.