وفد طبي لـ علاج فيروسات الكبد بأوغندا.. واستضافة آخر للتدريب على الإسعاف الطائر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكدت وزارة الصحة إرسال وفد طبى لأوغندا لعلاج فيروس سي وتقديم العلاج لـ3000 من المصابين، بالإضافة إلي إرسال وفد طبى لعمل عيادة متكاملة لعلاج الفيروسات الكبدية ومتابعة ما بعد العلاج وتدريب الأطقم الطبية بأوغندا.

كما رحبت الوزارة، فى بيان اليوم، باستضافة وفد أوغندى لمدة أسبوعين بمصر للتدريب على الإسعاف الجوى والبرى والبحرى.

ودعت وزارة الصحة، لعقد دورة استثنائية للجنة بعد 6 أشهر، تماشيًا مع أحقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي للدعوة لاجتماع استثنائي إذا دعت الحاجة إلى ذلك، موضحة أن هدف الدورة مناقشة وإيجاد الحلول للقضايا الصحية العاجلة الهامة التي تشغل الدول الأفريقية.

وقالت الوزارة، فى بيان عقب خلال ترؤسها الجلسات الختامية للاجتماع الثالث للجنة الفنية المتخصصة للصحة والسكان ومكافحة المخدرات، إن "اللجنة معنية بالإنسان وحقوقه في القارة السمراء، وإن هدفها متابعة تحقيق التوصيات التي ستخرج بها اللجنة ومدى تنفيذها على الأرض"، لافتة إلى أن ذلك سيكون له بالغ الأثر، حيث تتطلع اللجنة لتحقيق أساسيات الحياة وأولها صحة الإنسان وإحراز تقدم ملحوظ في الملفات المعنية بالصحة والسكان ومكافحة المخدرات ومتابعة إجراءات التصديق على اتفاقية وكالة الدواء الأفريقية AMA المعنية بتوحيد شراء الدواء.

واقترحت الوزارة سرعة التعجيل بانعقاد اللجنة الفنية المتخصصة للصحة و السكان و مكافحة المخدرات ليصبح موعد الانعقاد كل عام بدلا من عامين، حيث أن طول الفترة بين انعقاد تلك الاجتماعات يفقد الحماس و القدرة على المتابعة، داعية الاتحاد الأفريقي لدعم الانعقاد السنوي للمؤتمر والذي من شأنه أن يترك أثرا كبيرا على الشعوب الأفريقية ويساهم في تطوير و دعم المنظومة الصحية الأفريقية.

وأشارت الوزارة إلي أن ستعمل جاهدة لتقديم الدعم من أجل انعقاد الدورة الاستثنائية، كما أنها ستناشد منظمات الأمم المتحدة لتقديم الدعم لمتابعة انعقاد هذه الاجتماعات ووجود آلية جادة للمتابعة.

وأكدت الوزارة تشرفها كرئيس اللجنة الفنية المتخصصة للصحة و السكان و مكافحة المخدرات أن تعمل من أجل تحقيق هذا الهدف، مشيرة إلى أنها ليست منحة من مصر و لكن حق أصيل للدول الأفريقية من أجل خدمة احتياجات الشعوب الأفريقية.

وعلى هامش فعاليات الاجتماع الثالث للجنة الفنية المتخصصة للصحة والسكان ومكافحة المخدرات، عقدت وزارة الصحة مناقشات ثنائية مع وزيرة الصحة الأوغندية "جان روس" ناقشا خلالها سبل التعاون فى ملفات علاج الملاريا بأوغندا وتقديم العلاج بأسعار مناسبة ودعم مبادرة دول إقليم بحيرة فكتوريا للحد من انتشار الملاريا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق