حكاية "السيارة المشمعة" التي أشعلت التواصل.. وتعليق كوميدي من

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

بسرعة البرق أثارت تغريدة على تويتر جدلا بين رواد الموقع، بعدما مازح ، لاعب فريق ليفربول ونجم المنتخب المصري، رواد الموقع برده على تغريدة لحساب باسم "وليد أبو سمرة" بعدما نشر الأخير صورة لسيارة مغطاة بغطاء شفاف بلاستيكي، قال عنها إن أحد الجيران قام بتغطيتها كي لا تتسخ جراء طلاء شبابيك المنزل، فأخبره صلاح أنه كان بإمكانه طلب تحريك السيارة فحسب.

صورة 1

نشر حساب وليد تلك الصورة أول أغسطس، قام بعدها الممثل المصري نبيل الحلفاوي بمشاركة التغريدة على صفحته، ثم كان رد صلاح عقب ذلك "أنا شايف إنه لو كان قاله يحرك العربية عشان هيدهن البيت كان وفر على نفسه حاجات كتير، بس عمل خير برده" وانتشرت الصورة بشكل كبير عقب الرد الذي حاز وحده أكثر من 23 ألف تفاعل، بينما حصلت الصورة على أكثر من 27 ألف تفاعل، وسط تعليقات تتحدث عن الجيران وعلاقتهم بعضهم البعض.

صورة 2

الصورة التي نشرها حساب وليد للسيارة كانت ضمن 3 صور، لـ3 سيارات بألوان مختلفة ونشرت على عدد من الحسابات الكويتية، كان على رأسها صفحة "المجلس" وهى خدمة إخبارية كويتية موثقة بحسب ما تعرف نفسها، ولها أكثر من مليون ونصف متابع، ونشرت الصور الثلاث في يوم 28 يوليو من العام الجاري، أي قبل 4 أيام من نشر حساب وليد لها، وكتبت على الصور "مواطن يتفاجئ بقيام عمال في تغليف سيارته دون استئذان وبعد سؤالهم تبين أن جارهم قد طلب ذلك حيث يقوم بصبغ بيته ويخشى على سيارات جاره أن يصيبها الصبغ" وشارك التغريدة تلك أكثر من 550 حساب على تويتر.

صورة 3

صورة 4

صورة 5

انتقلت الصورة بعد ذلك إلى فيس بوك، وقام الآلاف بنشرها عبر صفحاتهم لكن بالصيغة التي كتبها حساب وليد "واحد نزل من بيته لقى عربيته متغطية بمشمع بلاستيك، استغرب من المنظر، وبعد ما سأل عرف إن جاره كان بيدهن شبابيك البيت وخاف العربية تتوسخ فغطاها بمشمع، ربنا يكتر من الناس المحترمة دي".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الحكاية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الحكاية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق