أب يقتل رضيعته بسبب بكائها في الإسكندرية

أب يقتل رضيعته بسبب بكائها في الإسكندرية
أب يقتل رضيعته بسبب بكائها في الإسكندرية
تجرد أب من مشاعر الإنسانية، وقام بقتل رضيعته بسبب بكائها الشديد، واستغل غياب الأم عن المنزل وقام بإلقائها على الأرض فأرداها قتيلة.. وقررت نيابة المنتزه حبسه ٤ أيام على ذمة التحقيقات. اضافة اعلان

 
البداية كانت إخطارا تلقاه قسم شرطة أول المنتزه، من أحد المستشفيات الخاصة، يفيد بوصول طفلة رضيعة تدعى "ملك" عمرها سنة ونصف بصحبة والدها، مدعيا سقوطها من أعلى السرير، وبالكشف عليها تبين وفاتها.

تجديد حبس المتهم بقتل ابنته في الإسكندرية
انتقل إلى موقع المستشفى ضباط مباحث القسم، وبمناظرة الجثة تبين إصابتها بكدمات قوية بالرأس. 

بسؤال والدها (محمد أ.)، ٣٦ عاما، عامل، ومقيم بشارع محمد فريد دائرة قسم شرطة المنتزه أول، زعم في محضر الشرطة أن الطفلة سقطت من أعلى السرير وأصيبت بحالة إغماء، فأسرع بها إلى المستشفى لإسعافها.

وبسؤال والدة الطفلة، ذكرت أنها كانت خارج المنزل لشراء بعض احتياجات المنزل، وعند عودتها اكتشفت الواقعة، وأضافت أن زوجها يعاني من حالة من الضيق، منذ أن رزقها الله بطفليها التوأم، كما أنه كان يعاني من بكاء الطفلة المتوفاة.

وبتضيق الخناق على الزوج، اعترف بأنه قتل الطفلة بسبب كثرة بكائها وذلك أثناء عدم تواجد زوجته بالمنزل.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة.. وأحيل إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

وأمام المستشار أشرف المغربي المحامي العام لنيابات المنتزه، اعترف المتهم تفصيليا بارتكاب جريمته، وأوضح أنه حاول قتل الطفلة أكثر من مرة، مبررا ذلك بكثرة بكائها وأنه يوم الحادث خرجت والدة الطفلتين إلى السوق، وأثناء ذلك بكت الطفلة، وعلا صراخها فأمسك بها وألقاها على الأرض مرتين.

أمر المحامي العام بحبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد، وندب الطبيب الشرعي لتشريح جثة الطفلة، لبيان سبب الوفاة، وسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.