تموين المنيا: الانتهاء من تطوير 16 مركز خدمة على مستوى المحافظة

تموين المنيا: الانتهاء من تطوير 16 مركز خدمة على مستوى المحافظة
تموين المنيا: الانتهاء من تطوير 16 مركز خدمة على مستوى المحافظة
أوضح الدكتور محمود يوسف وكيل وزارة بمحافظة المنيا، أنه تم الانتهاء من تطوير 16 مركز خدمة مطور على مستوى المحافظة، وذلك ضمن خطة وزارة التموين والتجارة الداخلية لتطوير مكاتب التموين وتحويلها لمراكز خدمة متميزة وفقا للتكنولوجيا الحديثة وذلك للتيسير على المواطنين وتقديم أفضل خدمات لهم.اضافة اعلان

جاء ذلك بحضور ، المهندس محمد النجار السكرتير العام للمحافظة ، الدكتور محمود يوسف وكيل وزارة التموين والعقيد محمد صلاح رئيس مدينة المنيا ، وعدد من أعضاء مجلس الشيوخ بالمحافظة وقيادات وزارة التموين.

وكان اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، استقبل ظهر اليوم الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، حيث يفتتح الوزير 3 مراكز خدمة مطورة بمراكز سمالوط وبني مزار ومطاي، كما يُجري جولة تفقدية بعدد من المنشات ومراكز الخدمات التموينية.

وكانت محافظة المنيا، استقبلت الأسبوع الماضي الدكتور محمد عبد العاطى وزير الرى والدكتور السيد القصير وزير الزراعة لزيارة مصنع القناة للسكر إذ يتم استصلاح 120 ألف فدان، بالتعاون مع شركة الدياب لاستصلاح الأراضي، كمرحلة أولى من خطتها لاستصلاح 181 ألف فدان بمنطقة غرب المنيا، وذلك لتنفيذ أكبر مشروع صناعي زراعي في مصر بمنطقة غرب المنيا، من خلال إنشاء أكبر مصنع للسكر بطاقة إنتاجية 900 ألف طن سنويًا، ويضم أكبر صومعة للسكر في العالم، بطاقة تخزينية تبلغ 417 ألف طن.

ويتضمن المشروع إنشاء أكبر مصنع لإنتاج السكر في العالم بطاقة إنتاجية 900 ألف طن سنويًا بجانب استزراع واستصلاح 181 ألف فدان من الأراضي الصحراوية، ويعمل على خفض عجز الميزان التجاري وبالتالي ميزان المدفوعات بقيمة 800 مليون دولار، وتقليل الفجوة بين إنتاج واستهلاك السكر والتي تصل إلى 1.1 مليون طن سنويًا بنسبة 80%، فضلا عن توفير الآلاف من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، ومن المقرر أن يصل المصنع للطاقة الإنتاجية القصوى خلال عام 2022.

ويعد هذا المشروع أول مشروع صناعي زراعي متكامل في قطاع السكر في مصر، وسيعود بالنفع على أهالي المحافظة من زيادة حجم التجارة الداخلية، وتوفير فرص عمل للشباب.

بالإضافة إلى أنه يساهم في تلبية احتياجات السوق المصرية، ويعتمد على زراعة البنجر واستخدامه في إنتاج السكر، وذلك في إطار السياسة العامة التي تنتهجها الدولة المصرية عبر توفير فرص استثمارية في صعيد مصر بإقامة المشروعات المتكاملة التي تهدف إلى زيادة الرقعة الزراعية، وتشجيع النشاطات القائمة على النشاط الزراعي والصناعات التكميلية لها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق بدء المقابلات الشخصية للمتقدمين للالتحاق بالبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب بسوهاج
التالى سفاح الجيزة!