أخبار عاجلة

"مفوضى الإدارية العليا" توصى بتأييد فصل طالب متهم بمضايقة فتاة فى جامعة حلوان

"مفوضى الإدارية العليا" توصى بتأييد فصل طالب متهم بمضايقة فتاة فى جامعة حلوان
"مفوضى الإدارية العليا" توصى بتأييد فصل طالب متهم بمضايقة فتاة فى جامعة حلوان

أصدرت هيئة المفوضين بالمحكمة الإدارية العليا، الدائرة السادسة فحص، تقريراً قضائيا أوصت فيه بعدم قبول الطعن المقام من أحد الطلاب في كلية التجارة جامعة حلوان، طعناً منه على الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري والمتضمن فصله نهائيا من الكلية، على خلفية مضايقته فتاة، ما حدا بالجامعة لإصدار القرار المطعون فيه.

 

وأوضح التقرير، الذي أعده أحمد محمد عبد المجيد، تحت إشراف المستشار محسن محمد أحمد كلوب نائب رئيس مجلس الدولة، أن الثابت من الأوراق، أن الطاعن كان مقيدا بالفرقة الثالثة في كلية التجارة جامعة حلوان العام الجامعي ۲۰۲٠/٢٠١٩ ، وقد نسب إليه مضايقته فتاة داخل الحرم الجامعي، وعليه صدر قرار مجلس التأديب الابتدائي بتوقيع عقوبة الفصل النهائي من الكلية.

 

وأضاف التقرير: وقد تظلم الطاعن من قرار مجلس التأديب الابتدائي المذكور، وتمت إحالة الأمر إلى المجلس الاستئنافي والذي أصدر قراره المطعون عليه بتاريخ ۲۰۲۰/۱۱/۲۲ بقبول استئناف الطاعن شكلاً، وفي الموضوع بإلغاء قرار مجلس التأديب الابتدائي والاكتفاء باعتبار الطالب راسبا في جميع مواد العام الجامعي ۲۰۲۰/۲۰۱۹.

 

وتابع التقرير: وحيث إنه يستبين من مطالعة محضر التحقيق الذي تم إجراؤه مع الطاعن، أنه قد أقر بما نسب إليه بشأن مضايقة فتاة داخل الحرم الجامعي، ولم ينكر حدوث الواقعة ونسبتها إليه بل أقر وأعترف بفعلها، وذلك وفقا للثابت من محضر التحقيق الذي تم إجرائه معها.

 

واستكمل، إنه لما  كان ذلك، وكانت هذه المخالفة تستوجب مجازاة الطاعن عنها باعتبار أنها إخلال بحسن السير والسلوك داخل الجامعة على النحو المنصوص عليه بالمادة ١٢٤ من اللائحة المشار إليها وقد صدر القرار المطعون عليه بعد إجراء التحقيقات اللازمة ومن السلطة المختصة بتوقيع الجزاء الوارد به، ومن ثم يكون القرار المطعون فيه قد صدر قائما على سببه المبرر له منفقا وصحيح حكم القانون.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى بطريرك الأقباط الكاثوليك: دولة 30 يونيو وضعت الأساس السليم للمستقبل