داليا زيادة: يجب أن تتشارك جميع الأطراف المعنية للرد على التقارير المعادية لمصر

داليا زيادة: يجب أن تتشارك جميع الأطراف المعنية للرد على التقارير المعادية لمصر
داليا زيادة: يجب أن تتشارك جميع الأطراف المعنية للرد على التقارير المعادية لمصر
قالت داليا زيادة مدير مركز دراسات الديمقراطية الحرة إن مناقشة لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان للرد على التقارير المغلوطة ضد مصر هي خطوة جيدة طبعًا ويجب أن تكون على قمة أولويات لجنة حقوق الإنسان في البرلمان.

وأكدت داليا زيادة في تصريح لـ" صدى البلد " أنه يجب أن تقوم بهذه الخطوة بمشاركة كل الأطراف المعنية، وأهمها على الإطلاق المجلس القومي لحقوق الإنسان نظرًا لدوره ومصداقيته لدى المجتمع الدولي.

 واضافت أنه في نفس الوقت يجب أن تشرك لجنة حقوق الإنسان في البرلمان منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال حقوق الإنسان في هذه الخطوة، بأن تعقد معهم جلسات حوار وتفهم منهم أبعاد المشاكل الحقوقية الموجودة في مصر، خصوصًا في فئة الحريات المدنية والسياسية، والعمل مع الدولة على حلها في الداخل أولًا، ثم تقوم بعد ذلك بنقل ما حدث من تطور للخارج.

وحتى لا نكون فقط نكرر ما قمنا به في السابق ولم يأتي بنتيجة ملموسة، وأعني بذاك سفر وفود برلمانية أو شعبية للتحدث عن مصر لدى صناع القرار في الخارج وتحسين صورة مصر لديهم.

ويجب أن لجنة حقوق الإنسان يجب أن تقوم بدور داخلي أولًا مع الدولة المصرية لفك الاشتباكات الكثيرة في هذا الملف الشائك، ثم يعقبه بعد ذلك تواصل وتفاهم مع البرلمانات في دول العالم والتواصل مع صناع القرار في الخارج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.