أخبار عاجلة
البحرين: نرفض المساس بسيادة السعودية -
تقرير الـ CIA.. تكهنات تتلو تكهنات! -

أصدرا 30 ترخيص بناء مخالف.. حكم نهائى للإدارية العليا بمعاقبة مسؤولين بالمحليات

أصدرا 30 ترخيص بناء مخالف.. حكم نهائى للإدارية العليا بمعاقبة مسؤولين بالمحليات
أصدرا 30 ترخيص بناء مخالف.. حكم نهائى للإدارية العليا بمعاقبة مسؤولين بالمحليات

ايدت المحكمة الإدارية العليا الحكم الصادر بمعاقبة مسؤلين بحى كوثر التابعة لمحافظة سوهاج بالوقف عن العمل لمدة أربعة أشهر لاصدارهم العديد من تراخيص البناء المخالف أمكن حصر 30 منها.

صدر الحكم برئاسة المستشار صلاح هلال نائب رئيس مجلس الدولة وعضوية المستشارين الدكتور محمد عبد الوهاب خفاجى ومحسن منصور نائبى رئيس مجلس الدولة.

جاء ذلك فى الحكم الصادر برفض الطعن المقام من (م.ر.م)  مدير الإدارة الهندسية بالوحدة المحلية لحى الكوثر ومدير المنطقة الصناعية بها والثانى (ن.ص.س) فنى تنظيم بذات الوحدة المذكورة المنتدب من مديرية الاسكان بسوهاج لأنهما خلال المدة من 2014 حتى بداية 2017 أصدرا العديد من تراخيص البناء المخالف أمكن حصر 30 ترخيصا مخالفا منها وعاقبتهما بالوقف عن العمل لمدة أربعة أشهر.

 

وأكدت المحكمة أنه لا يصح أن يبقى الفساد المحلى جاثما على جسد الأرض الطيبة في ظل قيام الدولة في قيادتها العليا ببذل جهود مضنية في البناء الحضارى , وأن فساد المحليات طال انتظار إصلاحه حتى وصل الفساد ليس فى البناء المخالف بلا ترخيص بل إصدار تراخيص مبانى مخالفة لقانون البناء الموحد وليس للمواطنين فحسب بل أيضا لجهات إدارية .

وانتشار البناء المخالف  يؤثر سلبا على التنمية والاستثمار والاقتصاد الوطنى وموارد الدولة بحرمانها من استئداء حقوقها من المقاولين المخالفين ويؤثرعلى حق المواطن في توصيل المرافق وتحسين الخدمات المقدمة له .

كما أكدت المحكمة على أن اصلاح المحليات الذى عجزت عنه أنظمة سابقة يتوقف على انتهاج آليات جديدة مبتكرة لا يعجز عنها الإنسان المصرى تتعلق بتغيير نمط الاختيار التقليدى لكافة القائمين على المحليات من مهندسين وغيرهم , وتدريبهم وتنمية مهاراتهم فى الهيئاتالوطنية التى تزدان بها البلاد , واستخدام المراكز التكنولوجية المستحدثة داخل تلك المحليات لقطع الوصال  بين طالب الخدمة ومُقدمها حتى لا تعرقل منظومة التنمية المستدامة المنتشرة في ربوع أرض الوطن , فتُغلق الأبوابللقضاء على الفساد من الجذور فلا يبقى له من فروع , فبغير رقابة صارمة أو حساب رادع سيبقى قانون البناء الموحد حبرا على ورق وسيضيع جهد المخلصين المصلحين لتنمية البلاد.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق مستشار وزيرة التضامن عن ثورات جياع: كتاب تاريخي بطريقة أدبية.. فيديو
التالى غلق مطبخ ومطعم نادي طنطا بعد ظهور 4 حالات إصابة بكورونا