أخبار عاجلة
عام / مصر تسجل 1150 إصابة جديدة بفيروس كورونا -

بدء إعادة محاكمة متهم بتأسيس 43 خلية تابعة لـ«داعش»

بدء إعادة محاكمة متهم بتأسيس 43 خلية تابعة لـ«داعش»
بدء إعادة محاكمة متهم بتأسيس 43 خلية تابعة لـ«داعش»
بدأت المحكمة العسكرية، نظر جلسة إعادة محاكمة المتهمين بتأسيس 43 خلية عنقودية تابعة لتنظيم "داعش"، ارتكبت 63 جريمة في شمال سيناء المقيدة برقم 137 لسنة 2018 جنايات شمال القاهرة العسكرية والمعروفة إعلاميًا بـ"ولاية سيناء 4". 

نيابة أمن الدولة 

وكانت نيابة أمن الدولة العليا، نظرت القضيتين 79 و1000 لسنة 2017 وأحالتهما للقضاء العسكري تحت رقم 137 لسنة 2018 جنايات شمال العسكرية.

تحقيقات النيابة 

كشفت تحقيقات النيابة وتحريات قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية عن أن الجرائم الإرهابية التي نفذها المتهمون في القضية تركزت في محافظة شمال سيناء، إضافة إلى تواصل قيادات وكوادر الجماعة مع قيادات تنظيم "داعش" بدولتي العراق وسوريا بصفة دائمة ومستمرة، وأن عددًا من عناصر الجماعة التحقوا بمعسكرات التنظيم في سوريا لتلقي التدريبات على استعمال الأسلحة وصناعة المتفجرات واكتساب الخبرة الميدانية في حروب العصابات وقتال الشوارع، والعودة إلى مصر لتنفيذها في أعمال عدائية ضد الدولة ومؤسساتها ومواطنيها.

مناطق الإرهاب 

يذكر ان عدد من المناطق والمدن بمحافظات الجمهورية شهدت اعمال عنف على يد عناصر وكوادر جماعة الإخوان الإرهابية عقب ثورة 30 يونيو التي أطاحت برئيسهم الراحل محمد مرسي.

أحداث العنف 

وجاء ذلك في إطار التحقيقات الموسعة التي تجريها جهات التحقيق المختصة مع المتهمين بالتحريض على ارتكاب أحداث عنف بالميادين والطرق العامة بعدد من المحافظات، وما تبعها من أحداث لكشف حقيقة تنظيمها والمشاركين فيها، استجوبت النيابة عددا من المشاركين فى تلك الاحداث فى حضور محاميهم.

إعترافات المتهمين 

واعترف المتهمين خلال التحقيقات باشتراكهم فى اعمال عنف ببعض المناطق في محافظات الجمهورية، وكشفت اعترافاتهم عن أسباب مختلفة دفعتهم لذلك منها سوء أحوال بعضهم الاقتصادية، بينما أرجع بعض المعترفين اشتراكهم فى اثارة الفوضى إلى خداعهم من قبل صفحات أنشأت على مواقع التواصل الاجتماعى منسوبة لجهات حكومية ورسمية تدعو المواطنين لارتكاب اعمال ارهابية واكتشافهم بعد ضبطهم عدم صحة تلك الصفحات، بينما أرجع عدد آخر اشتراكه فى احداث العنف لمناهضته نظام الحكم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق وزيرة الصحة تشهد توقيع بروتوكولي تعاون بين «التأمين الصحي» و«الرعاية الصحية»
التالى الخارجية السودانية عن سد النهضة: إثيوبيا تتنصل من الاتفاقيات الدولية لأسباب دعائية