أخبار عاجلة

جولات تفقدية وافتتاحات.. نشاط رئاسي مكثف | فيديو

جولات تفقدية وافتتاحات.. نشاط رئاسي مكثف | فيديو
جولات تفقدية وافتتاحات.. نشاط رئاسي مكثف | فيديو
شهد الأسبوع الرئاسي تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي أعمال تطوير عدد من المحاور والطرق الجديدة بمنطقة شرق القاهرة .


وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية  أن الرئيس السيسي اطلع علي محور المستشار عدلي منصور الذي تم إنشائه بعرض ١٦ حارة مرورية بواقع ٨ حارات لكل اتجاه ويشتمل على ٦ كباري سيارات و ٥ كباري مشاه.

ويربط محور عدلي منصور طرق الاسماعلية الصحراوي وبلبيس وشرق القاهرة مع مناطق غرب وشمال القاهرة ومناطق محافظة القليوبية ومحاور شبرا بنها وتحيا مصر والضبعة وطريق الاسكندرية الصحراوي، الامر الذي يمثل شريان مرورى جديد سيحدث تطويرا وانفراجة كبيرة في حركة المركبات وتنقل المواطنين ويختصر كثيراً من الوقت خاصة بعد عملية توسعة الطرق المحيطة وإزالة العديد من الإشغالات والتعديات والمواقف العشوائية على جانبي الطرق.

كما تفقد الرئيس كذلك اعمال التطوير في منطقة محيط مطار القاهرة الدولي مرورا بشارع عبد الحميد بدوي وتقاطعه مع طريق الأوتوستراد والذي يحتوي على ٢ کوبري دوران لتيسير الحركة المرورية في المنطقة السكنية المحيطة امتدادا الى حي مدينة نصر مع توسعة طريق الأوتوستراد ليصبح ٦ حارات مرورية لكل إتجاه و كذلك توسعة شارع عبد الحميد بدوى ليصبح ٦ حارات مرورية لكل اتجاه وكذلك توسعة و رفع كفاءة الطرق الداخلية للأحياء السكنية المحيطة لتتكامل مع التطوير الكلي لشبكة الطرق بالمنطقة.

وتوقف الرئيس أثناء الجولة التفقدية ليناقش العاملين والمسئولين بعدد من مواقع العمل بشأن تفاصيل المشروعات، وليطلع على سير الخطوات التنفيذية الراهنة، مشدداً على المبادئ الثابتة بالالتزام بالجداول الزمنية المحددة للانتهاء من الاعمال بالمواصفات الفنية والهندسية العالية، فضلاً عن التطبيق الدقيق للإجراءات الصحية الاحترازية حرصاً على صحة وسلامة العاملين.


كما تفقد الرئيس السيسي مشروع "مستقبل مصر" للإنتاج الزراعي بالصحراء الغربية، وذلك بمناسبة بدء موسم الحصاد".

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الرئيس تفقد عملية الحصاد الموسمي للمحاصيل الزراعية المختلفة بمشروع "مستقبل مصر"، والتي تتم وفق أحدث الوسائل الزراعية التكنولوجية الحديثة.

كما التقى الرئيس بعدد من رؤساء الشركات الزراعية المتخصصة المشتركة في المشروع، حيث اطلع سيادته على تطورات الموقف التنفيذي والاقتراحات المختلفة لتطوير الإنتاج، داعياً لزيادة استثماراتهم في المشروع وموجهاً بتذليل أية عقبات قد تطرأ في هذا الصدد، وذلك من خلال تعزيز التنسيق والتعاون بين مختلف جهات الاختصاص لتوفير عناصر الجدارة التنفيذية وزيادة الإنتاج الزراعي لمشروع "مستقبل مصر" بالنظر إلى رقعته الجغرافية الشاسعة.

والتقى الرئيس بعدد من الإعلاميين في موقع مشروع "مستقبل مصر"، حيث دار نقاش أوضح خلاله الرئيس القيمة المضافة التي يمثلها هذا المشروع في مجال المشروعات القومية، والذي يستهدف زيادة الرقعة الزراعية في مصر وتحقيق الأمن الغذائي وتوفير فرص العمل في تخصصات متنوعة، وهو الأمر الذي سكون له انعكاسات إيجابية واسعة على مسار تحقيق التنمية الشاملة وتوفير حياة كريمة ومستقبل أفضل لأبناء الشعب المصري.

ويقع مشروع "مستقبل مصر" في نطاق المشروع العملاق "الدلتا الجديدة"، على امتداد محور روض الفرج/ الضبعة الجديد، وذلك بالقرب من مطاري سفنكس وبرج العرب ومينائي الدخيلة والإسكندرية، مما يساعد على سهولة توصيل مستلزمات الإنتاج والمنتجات النهائية، ويجعل المشروع مقصداً زراعياً جاذباً للمستثمرين.

ويهدف مشروع "مستقبل مصر" إلى تنمية منطقة الساحل الشمالي الغربي من خلال إنشاء مجتمعات زراعية وعمرانية جديدة تتسم بنظم إدارية سليمة، فضلاً عن إقامة مجمعات صناعية تقوم على الإنتاج الزراعي المكتمل الأركان والمراحل من زراعة المحاصيل وحصادها بأحدث الآليات ثم الفرز والتعبئة والتصنيع، ويوفر مشروع "مستقبل مصر" مئات الآلاف من فرص العمل الجديدة.

كما يهدف المشروع إلى سد الفجوة الزراعية على المستوى المحلي لتوفير منتجات زراعية ذات جودة عالية بأسعار مناسبة للمواطنين وتصدير الفائض للخارج، وذلك من خلال زراعة 500 ألف فدان، حيث تم استصلاح حوالي 200 ألف فدان في المرحلة الأولى من المشروع.

وجاري استصلاح المراحل الأخرى بمساحة 300 ألف فدان، وسيعتمد المشروع في توفير الموارد المائية على المحطات التي تم إقامتها لمعالجة مياه الصرف الزراعي، كما تم الانتهاء من تنفيذ البنية الأساسية الخاصة به والتي تشمل تمهيد الطرق الداخلية بإجمالي طول حوالي 500 كم، وحفر آبار المياه الجوفية، وإنشاء محطتين للكهرباء بقدرة 350 ميجاوات وشبكة كهرباء داخلية بطول 200 كم، ومخازن مستلزمات الإنتاج ومباني إدارية وسكنية.

كما افتتح الرئيس السيسي متحف الحضارة بالفسطاط، ليستقبل المتحف الموكب الذهبى لملوك وملكات مصر القديمة.

كما افتتح  الرئيس السيسي "مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية.

وقال  المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس افتتح المجمع المتكامل لإصدار الوثائق المؤمنة والذكية.

كما تفقد الرئيس منشآت المجمع وخطوط الإنتاج المختلفة، والتي ستتضمن إصدار مختلف الوثائق الحكومية من خلال منظومة مركزية موحدة على المستوى القومي تضمن حوكمة اصدار وثائق الدولة باحدث مواصفات التأمين العالمية مثل الشهادات للمراحل التعليمية، وجوازات السفر المؤمنة، ووثائق معاملات الأحوال المدنية بأنواعها، وكافة وثائق الشهر العقاري، والعقود الحكومية النموذجية، والبطاقات الذكية وغيرها من الوثائق.


ويعد المجمع صرح تكنولوجي عملاق فائق القدرات الفنية المتطورة في مجال تصنيع وإصدار الوثائق الثبوتية المؤمنة، وهو الأكبر والأحدث من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، كما يمثل قيمة مضافة كبيرة لدعم استراتيجية الدولة للتحول الرقمي والميكنة خاصة ما يتعلق بالوثائق والبيانات والمحررات لجميع الجهات الحكومية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق ضبط 394 قطعة سلاح ناري وأبيض بحوزة 141 متهما بالمحافظات
التالى الدكتورة دينا أحمد تكتب: الأمن السيبراني أساس تطبيق الإدارة الإلكترونية بالمرافق العامة