"FDA" توافق على النسخة المثيلة لعلاج الصدفية وطرحه فى 2025

"FDA" توافق على النسخة المثيلة لعلاج الصدفية وطرحه فى 2025
"FDA" توافق على النسخة المثيلة لعلاج الصدفية وطرحه فى 2025

وافقت هيئة الأغذية والأدوية الامريكية "FDA" على النسخة الحيوية المماثلة من شركة أمجين لعلاج الصدفية الرائد الذي تنتجه شركة جونسون آند جونسون، و لعلاج أمراض التهابية متعددة.

ووفقا لما ذكره موقع وكالة رويترز، إنه على الرغم من موافقة الهيئة الامريكية، فمن المتوقع أن يتم إطلاق علاج أمجين في عام 2025 كجزء من تسوية قانونية بين الشركتين في وقت سابق من هذا العام لتأخير دخول العلاج، مضيفة، إن البدائل الحيوية هي نسخ قريبة من الأدوية البيولوجية المعقدة.

وقالت الوكالة،  يعدالعلاج الجديد ، الذي تم تقديمه في عام 2009، الدواء الأكثر مبيعًا لشركة جونسون آند جونسون منذ عام 2019، حيث وصلت مبيعاته إلى 9.7 مليار دولار في عام 2022.

وأوضحت الوكالة، إن الصدفية هي حالة جلدية التهابية مزمنة تتميز بوجود لويحات حمراء ومتقشرة محددة بوضوح، حيث تصيب الصدفية 2-4% من الأشخاص يمكن أن يبدأ في أي عمر، بما في ذلك مرحلة الطفولة، ويبلغ ذروة ظهوره في سن 15-25 عامًا و50-60 عامًا ويميل إلى الاستمرار مدى الحياة، ويتقلب في مداه وشدته.

وقالت الوكالة، أن الصدفية متعددة العوامل وتصنف على أنها مرض جلدي وراثي مناعي وهذا ينطوي على تفاعل معقد بين جهاز المناعة الفطري والتكيفي، حوالي ثلث مرضى الصدفية لديهم أفراد من العائلة مصابون بالصدفية

أعراض الصدفية..

تظهر الصدفية عادةً على شكل لويحات حمراء متقشرة موزعة بشكل متماثل مع حواف محددة جيدًا عادة ما تكون القشرة بيضاء فضية، باستثناء ثنايا الجلد حيث تظهر اللويحات غالبًا لامعة مع سطح تقشير رطب.

المواقع الأكثر شيوعًا هي فروة الرأس والمرفقين والركبتين، ولكن يمكن أن يصاب أي جزء من الجلد عادة ما تكون اللويحات ثابتة جدًا بدون علاج.

تكون الحكة خفيفة في الغالب ولكنها قد تكون شديدة لدى بعض المرضى، مما يؤدي إلى الخدش وزيادة علامات الجلد قد تحدث تشققات أو شقوق جلدية مؤلمة، خاصة على راحتي اليد، عندما تزول لويحات الصدفية، فإنها قد تترك علامات بنية أو شاحبة (نقص أو فرط تصبغ ما بعد الالتهاب) والتي من المتوقع أن تتلاشى على مدى عدة أشهر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.