السياحة تكشف ملابسات انقلاب أتوبيس سياحي بطريق أبو رديس

السياحة تكشف ملابسات انقلاب أتوبيس سياحي بطريق أبو رديس
السياحة تكشف ملابسات انقلاب أتوبيس سياحي بطريق أبو رديس
أكدت مصادر مطلعة بوزارة السياحة والآثار، أن الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار كلف مساعده عبد الفتاح العاصي للرقابة على المنشآت الفندقية والسياحية، بالتوجه فورًا إلى موقع انقلاب أتوبيس سياحي على طريق أبو رديس والذي وقع مساء أمس الجمعة، مشيرًا إلى أن جميع السائحين في الحادث بصحة جيدة وعادوا إلى مقر إقامتهم بشرم الشيخ باستثناء حالة واحدة.

وأضافت المصادر أن أن أتوبيس أبو رديس، كان يضم 20 سائحا من أوكرانيا وكازاخستان وجميعهم بصحة جيدة باستثناء حالة واحدة ما زالت تخضع للرعاية الطبية داخل أحد المستشفيات، مشيرًا إلى أن سائق الأتوبيس تعرض لإصابة طفيفة وما زال يتلقى أيضًا الرعاية الطبية اللازمة.



انقلاب أتوبيس أبو رديس 
وأشادت المصادر بسرعة التعامل كافة الأجهزة مع الحادث خاصة وزارة الصحة، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في الحفاظ على سلامة جميع السائحين، وأن الوزارة تعمل بكافة طاقتها من أجل توفير كافة سبل الرعاية والاهتمام بجميع السائحين الذين يزورون مصر.

وأوضح أنه تم مرافقة السائحين منذ اللحظات الأولى من وقوع الحادث للاطمئنان على صحتهم، والاستجابة وتوفير كافة متطلباتهم.

قناع توت عنخ آمون 
يذكر أن صحيفة التليجراف البريطانية نشرت للمرة الثالثة على التوالي تقريرًا عن السياحة في مصر، حيث اختارت هذه المرة القناع الذهبي للملك الشاب توت عنخ آمون كأحد الأيقونات السياحية في العالم التي يجب مشاهدتها خلال فترة حياتك. 

وقدم التقرير وصفًا دقيقًا لهذا القناع وتصميمه، حيث أشار إلى أنه يتكون من طبقة من الذهب الخالص المرصع بالأحجار الكريمة والنصف كريمة، بالإضافة إلى أنه من القطع الفريدة التي أبهرت العالم وزادتهم ولعًا بالحضارة المصرية العريقة. 

وأوضح التقرير أن هذا القناع يُعرض بالمتحف المصري بالتحرير، ومن المقرر أن يُنقل مع باقي كنوز الملك الشاب إلى المتحف المصري الكبير. 

وتطرق التقرير لاستعراض التفاصيل الخاصة بقصة اكتشاف عالم المصريات هوارد كارتر لمقبرة الملك توت عنخ آمون بالبر الغربي في عام 1922 وما تم اكتشافه بداخلها، وسرد بعض المعلومات عن الملك توت عنخ آمون وعائلته ومدة حكمه ووفاته شابًا. 

يذكر أن جريدة التليجراف البريطانية كانت قد أصدرت تقريرين آخرين الأول عن اختيار مصر كأفضل الوجهات السياحية للسفر إليها في عام ٢٠٢١ بعد إنهاء سياسة الإغلاق في المملكة المتحدة، والثاني عن الرحلات النيلية في مصر التي وصفتها بالممتعة وأنها أفضل الرحلات النهرية في العالم، كما أنها تقدم كنوز الحضارة المصرية القديمة ومقوماتها السياحية الطبيعية بشكل مبهر.

CNN Travel 
وكان موقع CNN Travel قد اختار مصر من أفضل 21 وجهة سياحية آمنة للسفر في عام ، كما حصدت مصر المرتبة الأولى عالميا بين الوجهات السياحية الأكثر طلبا خلال الفترة الحالية وذلك وفقًا لاستقصاء الرأي الذي أجرته مجلة Travel Inside السويسرية المتخصصة في الشأن السياحي.

وكان موقع "تريب أدفايزر" اختار مدينة الإسكندرية كأحد أفضل الوجهات السياحية الرائجة على مستوى العالم لعام 2021، كما إنه كان قد اختار مدينتي القاهرة والغردقة من أفضل الوجهات السياحية لعام .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.