بريطانيا توجه طلبا إلى الإمارات بعد فيديو ابنة حاكم دبي التي قالت إنها "محتجزة"

بريطانيا توجه طلبا إلى الإمارات بعد فيديو ابنة حاكم دبي التي قالت إنها "محتجزة"
بريطانيا توجه طلبا إلى الإمارات بعد فيديو ابنة حاكم دبي التي قالت إنها "محتجزة"

© AFP

وقال راب، في تصريحات مع شبكة "سكاي نيوز" البريطانية، إن "الحكومة البريطانية قلقة من مقاطع الفيديو للأميرة لطيفة وتريد أن ترى دليلا على أنها على قيد الحياة وبصحة جيدة".

وأكد أنه "يمكنك مشاهدة اللقطات فقط، ونرى أن هناك صورا مؤلمة للغاية، وهو أمر صعب للغاية"، وإن بريطانيا منزعجة منه وإن الأمم المتحدة ستتابع الأمر، مطالبا بدليل يثبت وجودها حية، وذلك في أعقاب مقطع فيديو نشرته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" للأميرة لطيفة، وهي تقول إنها رهينة في فيلا تحولت إلى سجن.

وكانت منظمة العفو الدولية، قد أصدرت بيانا في سبتمبر/أيلول الماضي زعمت فيه أن الشيخة لطيفة محتجزة في مكان غير معلوم، بعد القبض عليها أثناء محاولتها الهروب من الإمارات للمرة الثانية.

كما قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، في مايو/ أيار الماضي، إن السلطات الإماراتية عليها الكشف فورا عن مكان الشيخة لطيفة بن محمد آل مكتوم، ابنة حاكم دبي، وأن توضح وضعها القانوني، مشيرة إلى أن عدم الكشف عن مكانها ومصيرها يعتبر "إخفاء قسريا" بالنظر إلى الأدلة التي تشير إلى أن آخر مرة شوهدت فيها كانت السلطات الإماراتية تحتجزها.

وفي أول رد، قالت الإمارات العربية المتحدة، في 24 ديسمبر/كانون الأول الماضي، إن بعثتها في جنيف قدمت بيانا يتعلق بالشيخة لطيفة بنت محمد آل مكتوم، نجلة حاكم دبي لمكتب الإجراءات الخاص بالمفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة.

وأصدرت الخارجية الإماراتية بيانا جاء فيه "أن بعثتها في جنيف وجهت بيانا يتعلق بالشيخة لطيفة لمكتب الإجراءات الخاص بالمفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، فندت فيه الإدعاءات والمزاعم الكاذبة، وقدمت البراهين على أن الشيخة لطيفة تعيش مع أسرتها في دبي".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.