أخبار عاجلة

دائرة الاشتباه تتسع.. قاضي التحقيقات في وفاة مارادونا يأمر بفحص هواتفه واتصالاته الأخيرة

دائرة الاشتباه تتسع.. قاضي التحقيقات في وفاة مارادونا يأمر بفحص هواتفه واتصالاته الأخيرة
دائرة الاشتباه تتسع.. قاضي التحقيقات في وفاة مارادونا يأمر بفحص هواتفه واتصالاته الأخيرة

أفادت صحيفة "ماركا دون" بأن قاضيا ارجنتينيا وافق على طلب الوصول إلى جهازي آيفون من طراز لاعب كرة القدم الراحل دييجو مارادونا مع اتساع نطاق التحقيق في وفاة الرياضي. 

وسمح القاضي أورلاندو دياز للمدعين بفحص الأجهزة لمعرفة ما إذا كان رمز كرة القدم الارجنتيني الراحل والذي عانى من اعتلال صحته بشكل مقلق قبل وفاته، ومن المتوقع أن يكشف التحقيق أيضا عن هوية من كان مع مارادونا وعلى اتصال دائم به في الأيام التي سبقت وفاته.

وجاء هذا الإعلان مع إضافة ثلاثة أفراد آخرين إلى دائرة الاشتباه في التحقيق، وهما: عالم النفس كارلوس دياز الذي كان يعالج مارادونا من الاكتئاب والقلق، والممرضتان داهيانا مدريد وريكاردو ألميرون اللتان اعتنيتا به بعد الجراحة.

اقرأ ايضا 

وقال ألميرون بالفعل إنه غادر المنزل الذي كان ينام فيه مارادونا الساعة 6:30 صباحًا. 

وقالت داهيانا مدريد إنها تفقدت اللاعبة في الصباح الباكر لكنها تراجعت فيما بعد عن أقوالها قائلة إنها طلبت منها أن تكذب من قبل شركة ميديدوم الطبية التي تعمل لديها.

وعلى الرغم من أن تشريح الجثة كشف أن أسطورة كرة القدم لم يشرب الكحول أو المخدرات في الأيام التي سبقت وفاته، فقد تم فتح تحقيق في الظروف المحيطة بوفاته. 

وانتقد محامي مارادونا ماتياس مورلا الاستجابة البطيئة للإسعافات الأولية (استغرق وصول سيارة الإسعاف نصف ساعة) ، وكانت بنات الرياضيين قلقات من عدم تلقيه الرعاية الطبية المناسبة.

وداهمت الشرطة منازل طبيب مارادونا الشخصي وجراح الأعصاب ليوبولدو لوك وكذلك الطبيبة النفسية أوجستينا كوساشوف، التي عالجت نجم كرة القدم أيضًا. 

وقد اتهموا بالقتل الخطأ بسبب الإهمال الطبي، وكلا الشخصان ينفيان ارتكاب أي مخالفات.

وقال لوكي إنه ليس لديه ما يخفيه، مضيفا إنه فخور بالمعاملة التي قدمها.

وتابع: لقد اجتمعنا جميعًا لنبذل قصارى جهدنا من أجل دييجو، ولا يمكن عمل شيء بدون إرادته. 

وواصل لوكي، قائلا "لقد سعينا إلى وضع خطة احتواء لإصدار الحبوب التي كان يتناولها والتحكم في استهلاك الكحول" مضيفًا أن الجراحة التي خضع لها الرياضي مؤخرًا لا علاقة لها بوفاته. 

واستطرد: لقد حظيت بالتأييد الكامل من الجمعية الأرجنتينية لجراحة الأعصاب على أن دييجو كان بحاجة إلى الجراحة، وقام ستة أطباء بتقييمه.

وكشفت الهواتف التي صادرتها الشرطة أن لوك أرسل رسائل إلى كوساشوف يوم وفاة مارادونا.

وفي رسالة أخرى سربها موقع إخباري أرجنتيني إنفوباي ، وصف لوك مارادونا بأنه "سمين" ، وكان على وشك "الموت".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق مجلس النواب الأمريكي يلغي جلسته بعد تحذيرات من مخطط لهجوم
التالى إيطاليا تستعد لتوجيه اتهامات إلى المتطوعين في مجال إنقاذ المهاجرين