أخبار عاجلة

استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس

استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس
استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عصر اليوم الأربعاء، استشهاد الشاب أحمد عامر أبو جنيد (21 عاما)، الذي أصيب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي لدى اقتحامها لمخيم "بلاطة" شرق محافظة نابلس الشمالية صباحًا. 


وأفادت الوزارة - في بيان صحفي - بأن الشاب أبو جنيد استشهد بعد إصابته بالرصاص الحي في الرأس، حيث جرى نقله إلى مستشفى "رفيديا" الحكومي بوضع حرج، قبل أن يُعلن عن استشهاده. 


وكانت قوة احتلالية خاصة "مُستعربون" قد تسللت صباح اليوم إلى المخيم وحاصرت منزلا، واندلعت على إثرها مواجهات عنيفة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه الشبان.

وكان قد اقتحم مُستوطنون إسرائيليون، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، التي اقتحم عناصران منها المصلى القبلي.

وقال شهود عيان إن عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى، من جهة باب المغاربة، على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية، تركزت في الجزء الشرقي منه، وأدوا طقوسًا تلمودية في باحاته.

ويتعرض "الأقصى" بشكل شبه يومي لاقتحامات المُستوطنين، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لتغيير الأمر الواقع بالأقصى وتقسيمه مكانيا وزمانيا.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى الجيش اللبناني يطالب بإزالة التعديات الإسرائيلية على طول الخط الأزرق