الإمارات تتخطى حاجز الـ5 ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا

الإمارات تتخطى حاجز الـ5 ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا
الإمارات تتخطى حاجز الـ5 ملايين جرعة من لقاح فيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، اليوم السبت، أن عدد جرعات لقاح "كوفيد- 19" التى تم تقديمها فى دولة الإمارات منذ انطلاق حملة تقديم اللقاح بلغ 5 ملايين و5 آلاف و264 جرعة، لافتة إلى أن معدل توزيع اللقاح 50.61 جرعة لكل 100 شخص.

وذكرت الوزارة - فى بيان أوردته وكالة الأنباء الإماراتية - أن ذلك نتاج جهود القطاع الصحى ووعى مجتمع دولة الإمارات بأهمية اللقاح وأنه الطريق الأمثل لاحتواء جائحة " كوفيد 19 " والمضى قدما نحو التعافي.

وقالت الوزارة إن الوصول إلى هذا العدد يعد إنجازا يضاف إلى سجل دولة الإمارات العربية المتحدة فى إطار سعيها المتواصل لتوفير اللقاح لكافة أفراد المجتمع.

وأضافت أن هذا الإنجاز جاء نتيجة الجهود الحثيثة للفرق الطبية التى تعمل بروح الفريق الواحد بتوجيهات ودعم متواصل من القيادة التى تؤكد أن صحة المجتمع أولوية مستدامة فى الخطط والبرامج الوطنية للوصول إلى مرحلة التعافي.

وأوضحت وزارة الصحة ووقاية المجتمع أن التطور المتسارع فى عدد جرعات لقاح "كوفيد-19" يؤكد نجاح الحملة الوطنية الشاملة التى أطلقتها الجهات الصحية من خلال توفير اللقاح فى معظم المنشآت الصحية الحكومية والخاصة والمجالس فى مختلف إمارات الدولة وذلك لضمان تسهيل إجراءات تلقى اللقاح لأكبر شريحة من المجتمع من المواطنين والمقيمين خاصة كبار السن منهم وأصحاب الأمراض المزمنة وأبطال خط الدفاع الأول، فى إطار خطة متكاملة تستهدف تقديم اللقاح لجميع سكان الدولة بهدف الوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم والتى ستساعد فى تقليل أعداد الحالات والسيطرة على فيروس كوفيد-19.

ونوهت الوزارة بالإقبال المتزايد الذى تشهده المراكز الحالية ، من أفراد المجتمع للحصول على اللقاح ما يؤكد الثقة المجتمعية بكفاءة وجدارة الإجراءات التى اتخذتها حكومة الإمارات ويعزز الثقة بالمنظومة الصحية بالدولة إضافة إلى ترسيخ ثقة المجتمع فى قدرات الإمارات على حماية صحته وتعزيز روح التفاؤل وزيادة نسبة الاطمئنان بقرب مرحلة التعافي.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.