بريطانيا تستغني عن 10 آلاف جندي

بريطانيا تستغني عن 10 آلاف جندي
بريطانيا تستغني عن 10 آلاف جندي
ذكرت وسائل إعلام بريطانية اليوم السبت أن الجيش البريطاني سوف يخفض عدد أفراده بواقع نحو 10 آلاف فرد ليصل إلى 72 ألفا و500 فرد بدوام كامل على مدار العقد المقبل.

وذكرت صحيفتا "ذا تايمز" و"ديلي تليجراف" أن ما سيتم توفيره إثر تقليص العدد سوف يُستخدم لتمويل شراء معدات عسكرية إضافية.


وقال التقريران إن خفض عدد الأفراد سوف يتم من خلال عدم التعيينات في المناصب التي تصير شاغرة.

ويبدو أن بريطانيا وهي قوة نووية، تتخذ إجراءات رداً على وضع تهديدي متغير أصبح يحتاج لأفراد أقل ولكن لمزيد من الطائرات المسيرة والمدفعية والدفاعات الجوية والمركبات المدرعة .

ولدى جيش بريطانيا العضو بحلف شمال الأطلسي، 82 ألف جندي.

حتى الأول من أكتوبر الماضي بلغ العدد الفعلي 80 ألفا و760 بالإضافة إلى نحو 33 ألفا من سلاح الجو والبحرية.

جدير بالذكر أن الجنرال نيك كارتر رئيس أركان الجيش البريطاني حذر من أن أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد ــ19" مثل الحرب العالمية الثانية قد تؤدي إلى عالمية ثالثة..وفقا ً لما نشرته صحيفة "التلجراف" البريطانية. 

وقال قاد الجيش البريطاني، إن الضرر الاقتصادي للوباء سيؤدي على الأرجح إلى "تحديات أمنية" مماثلة لتلك التي واجهتها في الثلاثينيات. 

وأوضح رئيس الأركان البريطاني "ما تجده عمومًا في أزمة كهذه، والتي تتحول إلى أزمة اقتصادية، هو أنها تقوض الاستقرار والوضع الأمني أيضًا، مشيراً إلى أن ما يتبع غالبًا حدثًا اقتصاديًا بالغ الأهمية هو تحدٍ أمني. 

وتابع الجنرال نيك كارتر، قائلاً: إذا نظرت إلى ثلاثينيات القرن الماضي، فقد بدأ ذلك بانهيار اقتصادي كبير، وكان بمثابة سمة مزعزعة للغاية للاستقرار.

وأضاف: "هناك لحظات في التاريخ أدت فيها تحديات اقتصادية كبيرة إلى تحديات أمنية لأنها تعمل على زعزعة الاستقرار".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.