تقرير: عودة الرحلات الروسية لمصر يضرب السوق السياحي في تركيا

تقرير: عودة الرحلات الروسية لمصر يضرب السوق السياحي في تركيا
تقرير: عودة الرحلات الروسية لمصر يضرب السوق السياحي في تركيا

كشف تقرير لموقع «توربروم» الروسي، اليوم الجمعة، عن مخاوف في تركيا بسبب اقتراب موعد عودة الرحلات الجوية الروسية إلى مصر، التي تعتبر المنافس الأشرس لتركيا على السوق السياحي الروسي.

وذكر التقرير أن موضوع عودة الرحلات الجوية الروسية إلى المنتجعات السياحية بمصر يثير قلق تركيا بشكل كبير، ويسبب التوتر لدى الفنادق التركية.

ووفقًا لوسائل إعلام تركية، فإن مصر ستستعيد السياح الروس بأسعار رخيصة للرحلات، وهو ما سيؤثر بلا شك على التدفق السياحي الروسي إلى تركيا، التي ستضطر للدخول في حرب أسعار مع فنادق شرم الشيخ والغردقة.

ويقول الموقع الروسي إن الموسم السياحي المقبل سيكون صعبًا على تركيا، ليس بسبب فيروس كورونا، بل بسبب عودة احتمالية عودة الرحلات إلى المنتجعات المصرية في مارس المقبل، وهو ما سيؤدي بدوره إلى انخفاض أسعار الحجز في الفنادق بتركيا، ومنتجعات البحر الأسود الروسية.

وذكرت صحيفة Turizmgazetesi التركية المتخصصة في السوق السياحي، أن الرحلات الجوية الروسية للمنتجعات المصرية ستعود في مارس المقبل، تزامنًا مع زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى مصر، فعلى الرغم من أنه لا يوجد تأكيدات رسمية بعد، إلا أن هناك إشارات غير مباشرة تفيد بذلك.

وكان السفير الروسي، جيورجي بوريسينكو، أكد قبل يومين، أن السلطات الروسية تتلقى طلبات ضخمة من المواطنين الروس للسماح لهم بالسفر إلى مصر مرة أخرى، بعد تعليق الرحلات الشارتر بين البلدين منذ سقوط الطائرة الروسية في عام 2015.

وقال بوريسينكو في مقابلة تلفزيونية مع قناة "روسيا اليوم"، إن الخبراء الروس زاروا الأسبوع الماضي مطارات شرم الشيخ والغردقة، للتأكد من اتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة في المطارات، مضيفًا: "أود أن أقول أننا نقيم بشكل كبير الخطوات التي اتخذتها مصر لتعزيز الأمن في مطاراتها الدولية ولاحظنا فعلًا أن زملاءنا في مصر قاموا بأعمال كبيرة في هذا الاتجاه".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.