ولسه بيجري ويعافر.. 270 دقيقة تفصل عن اللقب الأغلى في مسيرته

دليل البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

لا يزال التتويج ببطولة مع منتخب الأرجنتين حلم ليونيل الأول، رغم حصده جميع البطولات مع فريق ، وتتويجه بجائزة الكرة الذهبية 5 مرات.

ولم يعد ليونيل ميسي، نجم فريق برشلونة، قادرا على تلقي صدمة أخرى مع منتخب الأرجنتين في بطولة كوبا أمريكا، التي تقام حاليًا بالبرازيل.

دائمًا ما تكون ذكريات ميسي مع منتخب الأرجنتين حزينة، ومليئة بالدموع، لعل أبرزها دخوله في نوبة بكاء شديدة عندما خسر نهائي بطولة كوبا أمريكا 2016 أمام تشيلي بركلات الترجيح، وأعلن اعتزاله دوليا، قبل أن يتراجع عن قراره ويعود لمنتخب مرة أخرى.

ورغم تأهل منتخب الأرجنتين إلى دور ربع النهائي في بطولة كوبا أمريكا بشق الأنفس، إلا أن ميسي يؤمن بحظوظ منتخب بلاده الكبيرة في التتويج باللقب رغم العقبات التي سيواجها منتخب التانجو.

ويحتاج منتخب الأرجنتين للفوز بالثلاث مباريات المقبلة، من أجل التتويج ببطولة كوبا أمريكا بعد غياب 26 عامًا.

وسيواجه منتخب الأرجنتين نظيره الفنزويلي في الدور ربع النهائي، الجمعة المقبلة، وفي فوزه بالمباراة، سيواجه الرابح من لقاء البرازيل وباراجواي في الدور قبل النهائي.

شارك الخبر:

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة دليل البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من دليل البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق