مش أعراض مرضية وبس.. دراسة تكشف عن كارثة جديدة يتسبب فيها كورونا

مش أعراض مرضية وبس.. دراسة تكشف عن كارثة جديدة يتسبب فيها كورونا
مش أعراض مرضية وبس.. دراسة تكشف عن كارثة جديدة يتسبب فيها كورونا
كشفت دراسة نشرتها مجلة رسائل البحوث الجيوفيزيائية، أن الهواء غير الملوث والناتج من تدابير إغلاق وباء كورونا عمل على زيادة درجة حرارة الأرض عام وخاصة في شرق الولايات المتحدة وروسيا والصين.اضافة اعلان

وأوضحت الدراسة أن نقص العناصر الملوثة للهواء مثل الكبريتات وجسيمات السناج أو السخام "وهي عبارة عن تجمع لذرات ‏الكربون المنبعثة من احتراق الوقود وعوادم السيارات" أدت إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض، وتعمل هذه العناصر عادةً على تبريد الغلاف الجوي، مؤقتًا ولفترة وجيزة عكس حرارة الشمس.

وبذلك ارتفعت درجة حرارة بعض المناطق في العالم مؤقتًا بمقدار ثلثي درجة في العام الماضي، بينما ارتفعت درجة حرارة كوكب الأرض ككل بنحو 0.05 درجة.

وأضافت الدراسة أن فقدان التبريد أسوأ من أي تخفيض لمستوى التلوث الكربوني الذي حدث عام 2020.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.