رسالة عاجلة إلى بريطانيا بشأن الحظر المفروض على المسافرين من رواندا

رسالة عاجلة إلى بريطانيا بشأن الحظر المفروض على المسافرين من رواندا
رسالة عاجلة إلى بريطانيا بشأن الحظر المفروض على المسافرين من رواندا

أعربت الحكومة الرواندية، عن احتجاجها على القرار الذي اتخذته بريطانيا بفرض حظر على المسافرين من رواندا، بدعوى التصدي لوباء كورونا، مشيرة إلى تطلعها في الحصول على إيضاحات من بريطانيا بشأن الدوافع الكامنة وراء هذا القرار والذي وصفته بالـ"تعسفي".

واتخذت بريطانيا قرارا بفرض حظر على الزائرين الذين أقاموا في رواندا أو مروا عبر أراضيها.

وقالت حكومة رواندا- في بيان نشر اليوم الثلاثاء- "إن جهود رواندا لمكافحة وباء كورونا كانت واضحة وتتسم بالعلانية والشفافية، حيث تضمنت إجراء فحوصات لاكتشاف المصابين بفيروس كورونا وإجراء عمليات مراقبة ومتابعة واحتواء وعلاج للمصابين، وهى جهود مدعومة من أطراف ثالثة". 

وتابع البيان " إن رواندا تعتبر واحدة من الدول القليلة التي تطلب إجراء اختبار (بي سى آر) من كافة الركاب المغادرين والعابرين، لاكتشاف المصابين بالفيروس".

ونبهت الحكومة الرواندية إلى عدم مشاركتها في إجراءات الحظر واسعة النطاق التي تم فرضها على المسافرين من بريطانيا خلال ديسمبر الماضي، بسبب اكتشاف فيروس كورونا متحور في أجزاء من بريطانيا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.