أخبار عاجلة
يوليوس قيصر على مسرح أم كلثوم -
ختام عرض "اخناتون" لفرقة أسوان المسرحية -

نرفض تعنت إثيوبيا.. البرلمان العربي يدعم مصر والسودان في أزمة سد النهضة

نرفض تعنت إثيوبيا.. البرلمان العربي يدعم مصر والسودان في أزمة سد النهضة
نرفض تعنت إثيوبيا.. البرلمان العربي يدعم مصر والسودان في أزمة سد النهضة
أكد عادل العسومي رئيس البرلمان العربي، على دعم موقف مصر والسودان في ملف سد النهضة لأن القضية تتعلق بالأمن القومي العربي.

دعم حقوق مصر والسودان المائية

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "على مسئوليتي" الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى بقناة "صدى البلد": أن البرلمان العربي يتحرك دوليا من أجل إبلاغ المجتمع الدولي بحقوق مصر والسودان المائية في نهر النيل وعدالة قضيتهما في ظل التعنت الإثيوبي الذي يرفض التوصل إلى اتفاق قانوني حول ملء وتشغيل السد.

أزمة سد النهضة

ولفت إلى أن موقف مصر في أزمة سد النهضة يتناسق مع المواثيق الدولية.

وكشف الدكتور عباس شراقي أستاذ الموارد المائية والجيولوجيا بجامعة القاهرة أن هناك تطورا ملحوظا في ارتفاع الممر الأوسط لسد النهضة وفق بعض الصور على مواقع التواصل الاجتماعي من موقع السد.

وقال إن الصور تظهر تعلية الممر الأوسط بحوالي 4 أمتار، ومازال حجم بحيرة السد ثابتا عند 5 مليارات متر مكعب حيث أن كمية مياه الأمطار المتساقطة على الهضبة الإثيوبية في الوقت الحالي تبلغ 50 مليون متر مكعب خلال شهر مايو، وهي تعادل تقريبا المنصرف من البوابتين العلويتين للسد ومن المتوقع زيادة حجم البحيرة تدريجيا خلال الأسابيع القادمة مع زيادة الأمطار التي تصل إلى 200 مليون متر مكعب يوميا بنهاية هذا الشهر، وزيادة مخزون البحيرة بحوالي نصف مليار متر مكعب، وحوالي 6 مليارات متر مكعب خلال شهر يوليو.

وشدد شراقي أنه في حالة تعلية الممر الأوسط كاملاً بمقدار 30 مترا عند منسوب 595 مترا فوق سطح البحر سوف يتم حجز 7 مليارات متر مكعب أخرى حتى منتصف أغسطس، وبعده تغمر مياه الفيضان الممر الأوسط كما حدث العام الماضى ليمر الفيضان كاملا ابتداء من هذا التاريخ الى السودان ومصر، بالإضافة إلى المياه التى سوف تمر من التوربينيين في حالة تشغيلهما في أغسطس.

وأضاف شراقي أن إثيوبيا تسابق الزمن لرفع الممر الأوسط بمقدار 30 متر حتى تصل إلى تخزين 13.5 مليار متر مكعب بالاضافة الى الخمسة مليارات المخزنة من العام الماضي ليبلغ إجمالي التخزين 18.5 مليار متر مكعب ومن المتوقع فقد 3 مليارات متر مكعب أخرى نتيجة البخر والتسرب في الفراغات والتشققات.

ولفت إلى أن إثيوبيا قد لا تستطيع تعلية الممر الأوسط كاملا، والأقرب أن يرتفع حوالى 15 مترا فقط بسعة تخزينية حوالي 7 بدلا من 13.5 مليار متر مكعب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق فلسطين تتسلم رئاسة الجمعية العامة للمنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات
التالى مجلس الأمة الجزائري يجدد رفضه القاطع للتدخل في الشؤون الداخلية للبلاد