أخبار عاجلة

واقعة كيم كارداشيان تتكرر.. سرقة مجوهرات بمبالغ ضخمة في هجوم مسلح على فندق بباريس

واقعة كيم كارداشيان تتكرر.. سرقة مجوهرات بمبالغ ضخمة في هجوم مسلح على فندق بباريس
واقعة كيم كارداشيان تتكرر.. سرقة مجوهرات بمبالغ ضخمة في هجوم مسلح على فندق بباريس
أفادت مصادر أمنية لوكالة "فرانس برس" باعتداء مسلحين على فندق "جورج الخامس" الفاخر في باريس، وسرقة مجوهرات بقيمة نحو 100 ألف يورو.

وحسب المصادر، فإن رجلين مسلحين دخلا مبنى الفندق الواقع في شارع الشانزليزيه، والتابع لشبكة "فور سيزونز"، وسط العاصمة الفرنسية في حوالي الساعة 9:30 مساء أمس الخميس.

وسرق اللصان مجوهرات من علامات تجارية مشهورة، كانت معروضة داخل مبنى الفندق، حيث تقدر أضرار الاعتداء بنحو 100 ألف يورو.

وتوارى المهاجمان عن الأنظار على وجه السرعة دون إصابة أحد بأذى، وفتحت الشرطة الفرنسية تحقيقًا في الجريمة.

وكانت نجمة برامج تلفزيون الواقع، كيم كارداشيان، تعرضت في عام 2016، لسطو مسلح في حي راقٍ صغير في العاصمة الفرنسية، باريس، نفذه مسلحان كانا يرتديان زي الشرطة، بحسب ما ذكره وكيلها الإعلامي والشرطة.

وطلبت النيابة العامة في باريس، العام الماضي، محاكمة 12 شخصًا للاشتباه بضلوعهم في عملية سرقة استهدفت في أكتوبر الأول 2016 نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان في العاصمة الفرنسية باريس.

وأفادت مصادر قضائية ومطلعة على الملف لوكالة الأنباء الفرنسية أنه بات على قضاة التحقيق الآن إحالة كل المشتبه فيهم من عدمها على محكمة الجنايات في باريس، وتضم قائمة المشتبه فيهم المنفذين الخمسة المفترضين.

وسرق منفذو العملية مجوهرات بقيمة 9 ملايين يورو فيما يعتبر أكبر عملية سطو تستهدف أفرادًا في السنوات العشرين الأخيرة في فرنسا.

يذكر أن كارداشيان تعرضت لتهديد لصين وضعا مسدسًا على رأسها قبل أن يوثقا يديها ورجليها ويكمما فمها، ثم احتجزاها في الحمام.

وسرق اللصوص مجوهرات عدة مصنوعة من الألماس والذهب من بينها حجر من 18,88 قيراطا قدرت قيمته بحوالي 4 ملايين يورو.

وقال قائد العملية المفترض، عمر آيت خداش، للمحققين: إنه سلَّم ألماسة إلى شخص لم يكشف عن اسمه، وأنه أذاب المجوهرات.

وطلبت النيابة العامة في باريس أن يحاكم المنفذون الخمسة المفترضين بتهم "السرقة في عصابة مسلحة" و"الاحتجاز" و"تشكيل عصابة إجرامية"، على ما أوضح المصدر القضائي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الأمم المتحدة: تصاعد مقلق لفيروس كورونا فى اليمن
التالى من الدبلوماسية إلى الإعلام.. وزير الخارجية الأمريكي السابق ينضم إلى "فوكس نيوز"