أخبار عاجلة
سوق الأسهم الأمريكية يغلق على انخفاض -
ضبط مخالفين بحوزتهما 618 قرص إمفيتامين في عسير -
هدف مباراة فرنسا وألمانيا في أمم أوروبا.. فيديو -
أكثر إضافات جوجل كروم استخداماً حول العالم -
كيفية حذف البيانات من القرص نهائيًا بشكل آمن -

مسئول أردني يكشف سر استهداف استقرار المملكة

مسئول أردني يكشف سر استهداف استقرار المملكة
مسئول أردني يكشف سر استهداف استقرار المملكة

قال عضو مجلس النواب الأردني الأسبق، قيس زيادين، إن الحكومة الأردنية "ستصدر بيانا بشأن التطورات الأخيرة التي حصلت في المملكة، مشيرا إلى أنه لا توجد أي تفاصيل أو معلومات واضحة حول ما جرى".
وجاء حديث زيادين على خلفية إعلان السلطات الأمنية في الأردن، إلقاء القبض على مسؤولين سابقين بارزين، وذلك لأسباب أمنية، منهم الشريف حسن بن زيد ورئيس الديوان الملكي السابق باسم إبراهيم عوض الله وآخرين.
أوضح زيادين  لوكالة سبوتنيك الروسية أن "الشعب الأردني يعي أن قوته في وحدته"، مؤكدا على "الالتفاف الشعبي حول القيادة الأردنية ضد أي مؤامرات قد تحصل على البلاد".

وذكر أن الأردن "قد يتعرض لمؤامرات إقليمية"، لكن "الوحدة الداخلية ستتصدى لأي مؤامرات من هذا النوع".

سر الاستهداف
وأكد عضو مجلس النواب الأردني الأسبق، قيس زيادين، أن الأردن "مستهدف" بسبب الكثير من "المواقف الإقليمية التي اتخذها خصوصا ما يتعلق بالقدس وإسرائيل".

وأضاف أن الأردن "مواقفه محترمة وقوية وهذا ما أثار بعض القوى الإقليمية".

من ناحية أخري كشفت الحكومة الأردنية رد فعل الملك عبد الله بعد اطلاعه على تحركات ولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين بعد اتهامه بمحاولة زعزعة استقرار المملكة الهاشمية بعد ليلة صاخبه شهدت فيها الأردن العديد من الاعتقالات.

ذكرت حكومة الأردن أن الملك عبد الله الثاني، فضل أن يتم الحديث مباشرة مع ولي العهد السابق، الأمير حمزة بن الحسين، المتهم بمحاولة زعزعة استقرار البلاد، قبل نقل قضيته للمحكمة.

اتصالات مع جهات خارجية

وقال نائب رئيس الوزراء الأردني، أيمن الصفدي، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد، إن "الأجهزة الأمنية تابعت عبر تحقيقات شمولية مشتركة حثيثة قامت بها القوات المسلحة الأردنية، ودائرة المخابرات العامة الأردنية، ومديرية الأمن العام على مدى فترة طويلة نشاطات وتحركات" لكل من الأمير حمزة، والشريف حسن بن زيد، وباسم إبراهيم عوض الله، وأشخاص آخرين" تستهدف أمن الوطن واستقراره".

وأضاف: "رصدت التحقيقات تدخلات واتصالات شملت اتصالات مع جهات خارجية حول التوقيت الأنسب للبدء بخطوات لزعزعة أمن أردننا الشامخ".
محكمة أمن الدولة
وكشف الصفدي أنه "رفعت الأجهزة الأمنية في ضوء هذه التحقيقات توصية إلى الملك عبدالله الثاني بن الحسين... بإحالة هذه النشاطات والقائمين عليها إلى محكمة أمن الدولة لإجراء المقتضى القانوني بعد أن بينت التحقيقات الأولية أن هذه النشاطات والتحركات وصلت مرحلة تمس بشكل مباشر بأمن الوطن واستقراره".

وتابع: "لكن جلالة الملك ارتأى أن يتم الحديث مباشرة مع الأمير حمزة، ليتم التعامل مع المسألة ضمن إطار الأسرة الهاشمية، لثنيه عن هذه النشاطات التي تستهدف وتستغل للعبث بأمن الأردن والأردنيين، وتشكل خروجا عن تقاليد العائلة الهاشمية وقيمها".

وبين الصفدي: "وما تزال هذه الجهود مستمرة. لكن بالنهاية، أمن الأردن واستقراره يتقدمان على كل اعتبار، وسيتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة لحمايتها".

حقيقة اعتقال الأمير حمزة
وكانت قد أفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أمس السبت بأن السلطات الأردنية اعتقلت ولي العهد السابق، الأمير حمزة بن الحسين، و20 شخصا آخرين بتهمة "تهديد استقرار البلاد"، لكن وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا" قالت في وقت لاحق إنه ليس موقوفا.

استهداف أمن الأردن
وأكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأردنية، اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، أنه تم الطلب من الأمير حمزة التوقف عن "تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن".

ولاحقا نشر الأمير حمزة تسجيلين مصورين، الأول منهما باللغة الإنجليزية والثاني باللغة العربية، حيث أوضح أن قائد الجيش وجه له بالبقاء في المنزل وعدم الاتصال بأحد.
انتقادات لاذعة
وشدد ولي العهد السابق على أنه ليس طرفا في أي مؤامرة ضد استقرار البلاد، لكنه وجه انتقادات لاذعة للنظام الحاكم، الذي اتهمه بالفساد وعدم الكفاءة.

من هو الأمير حمزة
والأمير حمزة بن الحسين من مواليد 29 مارس 1980، وهو الابن الأكبر للعاهل الأردني الراحل، الملك الحسين، من زوجته الرابعة، الملكة نور الحسين، والأخ غير الشقيق لعاهل الأردن الحالي، الملك عبد الله الثاني.

ولاية العهد
تولى الأمير حمزة بن الحسين ولاية العهد في المملكة الأردنية في الفترة ما بين 7 فبراير 1999 و28 نوفمبر 2004، كما كان ضابطًا سابقًا في الجيش الأردني.

عقد الأمير قرانه الأول على الأميرة نور بنت ابن عاصم بن عبد الله الأول، وأنجب منها الأميرة هيا قبل أن ينفصلا في سبتمبر 2009.

وتزوج الأمير بعدها بالأميرة بسمة محمود العتوم وأنجب منها كلًّا من الأميرة زين، والأميرة نور، والأميرة بديعة، والأميرة نفيسة، والأمير حسين.

مهام رسمية
ينوب الأمير حمزة بن الحسين عن الملك عبد الله الثاني في مناسبات ومهام رسمية مختلفة داخل المملكة وخارجها، كما أنه يرأس اللجنة الملكية الاستشارية لقطاع الطاقة، والرئاسة الفخرية لاتحاد كرة السلة الأردني.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق سر من التاريخ.. وثائق اغتيال مبارك سبب الحرب الدائرة بين السودان وإثيوبيا
التالى مجلس الأمة الجزائري يجدد رفضه القاطع للتدخل في الشؤون الداخلية للبلاد