أخبار عاجلة
تعرف على أسعار الأسماك بسوق العبور اليوم -
خالد أنور يروح للمسلسل الرمضاني "النمر" -

الخارجية الأمريكية: نحمل إيران مسئولية الهجوم الصاروخي على سفارتنا في العراق

الخارجية الأمريكية: نحمل إيران مسئولية الهجوم الصاروخي على سفارتنا في العراق
الخارجية الأمريكية: نحمل إيران مسئولية الهجوم الصاروخي على سفارتنا في العراق

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن الولايات المتحدة ستحمل إيران "المسؤولية" عن هجوم صاروخي في 22 فبراير استهدف السفارة الأمريكية في العاصمة العراقية، لكنها قالت إنها لن "تنتقد" ردًا.

واعلن الجيش العراقي، في وقت سابق، إنه لم تقع إصابات عندما استهدفت الصواريخ السفارة الواقعة داخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد.

وقالت إنه لم يكن هناك سوى أضرار طفيفة في الممتلكات، بما في ذلك سيارة مدمرة.

وقال مسؤولون أمنيون عراقيون، إن ثلاثة صواريخ أطلقت على السفارة الأمريكية، قالوا إن صاروخًا سقط في محيط مجمع السفارة الواسع وسقط صاروخ آخر في حي الحارثية السكني القريب خارج المنطقة الخضراء.

وقال مسؤولون عراقيون إن الصواريخ انطلقت من حي السلام جنوب غرب المنطقة الخضراء، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتضم المنطقة الخضراء في بغداد سفارات أجنبية بالإضافة إلى مقر الحكومة العراقية.

وكان وابل الصواريخ هو ثالث هجوم يستهدف الوجود الأمريكي في العراق خلال أسبوع.

وقُتل متعاقد يعمل مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق وأصيب عدة مدنيين آخرين في هجوم صاروخي خارج مطار أربيل الدولي في شمال العراق في 16 فبراير.

وأعلنت جماعة شيعية متشددة غير معروفة تطلق على نفسها جماعة حراس الدم مسؤوليتها عن الهجوم.

في 20 أكتوبر، أصابت الصواريخ موظفين بسرية دفاع أمريكية في قاعدة بلد الجوية بمحافظة صلاح الدين ، على بعد 70 كيلومترًا شمال بغداد.

وكانت السفارة الأمريكية هدفًا متكررًا للهجمات الصاروخية خلال إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. 

وتباطأت وتيرة الهجمات خلال الأسابيع التي سبقت تولي الرئيس الامريكي جو بايدن منصبه، لكن الهجمات في الآونة الأخيرة أصبحت أكثر تكرارا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى إيطاليا تستعد لتوجيه اتهامات إلى المتطوعين في مجال إنقاذ المهاجرين