مأساة مؤلمة.. وفاة طفل في نيوزيلندا بعد انتشاله من غسالة أوتوماتيكية مُشغلة

مأساة مؤلمة.. وفاة طفل في نيوزيلندا بعد انتشاله من غسالة أوتوماتيكية مُشغلة
مأساة مؤلمة.. وفاة طفل في نيوزيلندا بعد انتشاله من غسالة أوتوماتيكية مُشغلة

توفي طفل صغير في نيوزيلندا بعد انتشاله من غسالة أوتوماتيكية بينما كانت قيد التشغيل، حيث جرى نقله إلى المستشفى قبل أن يفارق الحياة.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن متحدث باسم الشرطة النيوزيلندية "أن خدمات الطوارىء تلقت تنبيها حوالي الساعة الخامسة مساء يوم 19 فبراير الجاري، بإصابة شخص وتم نقله إلى المستشفى حيث توفي هناك".

وقال المتحدث باسم الشرطة: "إن الأجهزة الأمنية المختصة تحقق في ملابسات هذه الحادثة، غير أن وفاة الطفل غير مشبوهة".

ومن جهتها، قالت مستشارة حي سبريدون، الدكتورة ميلاني كوكر: "إنها علمت  بالحادثة "المفجعة للغاية" بعد الاطلاع على تقارير وسائل الإعلام، لكنها أرسلت تعازيها إلى الأسرة".

وأضافت: "تم الإبلاغ على نطاق واسع عن المخاطر المحتملة للغسالات وضرورة الانتباه إلى الأطفال، فالأطفال الصغار في مرحلة نمو تجعلهم فضوليين بشكل".

وتابعت كوكر: "وفقا للجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية، كان هناك ما لا يقل عن ثلاث وفيات ذات صلة بالأطفال تتراوح أعمارهم بين خمس سنوات وأقل منذ عام 2014، كما كان هناك حوالي 3000 زيارة لغرفة الطوارئ الخاصة بغسالات الملابس الأوتوماتيكية".

وتحذر التقارير الخاصة بالمستهلك غير الربحية من المخاطر المحتملة للمنتجات الأوتوماتيكية وخطورتها على الأطفال: "من الضروري أن يعلّم الآباء أطفالهم الصغار أن الأجهزة المنزلية ليست ألعابا وأنها يمكن أن تكون خطيرة".

وتضيف: "من المهم أيضا الإبلاغ عن أي خطر محتمل لأي شخص يراقب أطفالك أثناء غيابك".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.