الارشيف / عرب وعالم / عالم / بوابة فيتو

إطلاق نار قرب مقر إقامة رئيس زيمبابوي وبيان لعسكريين عبر التليفزيون

انفجارات تهز زيمبابوي بعد إقالة رئيس الدولة واحتلال مبنى التليفزيون

ألقى عسكريون، فجر اليوم الأربعاء، بيانا عبر التليفزيون الرسمي في زيمبابوي، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس".

كما أكد شهود عيان، فجر اليوم الأربعاء، سماع دوى إطلاق نار قرب مقر إقامة رئيس زيمبابوي روبرت موجابي، البالغ من العمر 93 عاما.

وسمع شهود عيان، دويًا عاليًا لانفجارات تردد في مناطق متفرقة من وسط مدينة هراري عاصمة زيمبابوي، في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعد أن انتشرت قوات في شوارع العاصمة، وبسطت سيطرتها على هيئة البث الرسمية، مما عزز التكهنات بحدوث انقلاب.

في سياق متصل، قال موظفان في هيئة البث في زيمبابوي: "زد.بى.سى" وناشط في مجال حقوق الإنسان: إن جنودًا سيطروا على مقر الهيئة الرسمية، مما يزيد من التكهنات بانقلاب على الرئيس روبرت موجابي البالغ من العمر 93 عاما.

وذكرت المصادر، أن بعض العاملين في (زد.بى.سى) تعرضوا لمعاملة خشنة عندما اقتحم الجنود المقر، لكن مصدرا أشار إلى أن الموظفين أبلغوا "بألا يقلقوا" لأن الجنود موجودون فقط لحماية المكان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا