تكنولوجيا / اليوم السابع

الاحتباس الحرارى يهدد التنوع البيولوجى فى جزيرة "دى سامو يلوف" الروسية

أوضح بحث أجرته مراسلة صحيفة "لوموند" الفرنسية فى جزيرة دى سامو يلوف الواقعة على بعد أربعة الآف كيلو متر من العاصمة موسكو، أن الجزيرة التى تعد مخزناً طبيعياً لأنواع عديدة من التنوع البيولوجى مهددة بالانقراض بسبب الاحتباس الحرارى، الذى ارتفعت درجة حرارته إلى الضعف فى المنطقة القطبية.

ويصل مساحة هذه المنطقة إلى 14,300 كيلو متر، فهى غنية بالمعادن، إلى جانب التنوع البيولوجى من أنواع الأسماك المختلفة والطيور المهاجرة والأبقار، والذئاب القطبية، وحيوان الرنة والآموس والدب البنى الذى يعيش فى المناطق الثلجية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا