بعد الأزمات المتتالية.. تعرف على أسباب سفر رئيس أبل إلى الصين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سلط تقرير مطوّل حول زيارة تيم كوك الرئيس التنفيذى لشركة أبل فى الصين الضوء على الأسباب الحقيقية التى دفعت رئيس الشركة للسفر فى شهر مزدحم خارج البلاد، ولم يكن الأمر كما توقع الكثيرون بسبب فضيحة رقائق التجسس الصينية، بل خوفًا من أن تؤدى الحرب التجارية التى يشنها الرئيس ترامب مع الصين إلى الإضرار بأعمال شركة أبل.

ووفقًا لموقع "واشنطن بوست"، التقى تيم كوك مع سكرتير الحزب الشيوعى هناك، الذى نشر بيان يؤكد من خلاله أن أبل يمكن أن تكون بمثابة سفيرة للنوايا الحسنة لحل أزمة العلاقات بين الولايات المتحدة والصين.

من ناحية أخرى، أفادت التقارير بأن الرئيس التنفيذى لشركة أبل أغدق  سكرتير الحزب بالثناء على دوره، مشيدًا بدعم شنجهاى القوى والخدمة الجيدة لتنمية الشركة.

لكن هناك تقرير محلى آخر يقول أن كوك يحاول تجنب كارثة محتملة فى المبيعات فى أكبر سوق للهواتف المحمولة فى العالم، إذ أسفرت عاصفة من المواقف السلبية تجاه المنتجات الأمريكية بسبب الحروب التجارية والتجسس المستمرة التى باشرها البيت الأبيض وارتفاع سعر أيفون XS ماكس فى الصين فى مبيعات "مخيبة للآمال" للشركة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق