الشباب والمراهقون فروا من فيس بوك لصالح يوتيوب خلال العامين الماضيين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أظهرت دراسة جديدة أن عدد الزيارات الخاصة بموقع فيس بوك انخفض إلى النصف تقريبا خلال العامين الماضيين، حيث يتوافد مستخدمو الإنترنت الأصغر سنا على موقع يوتيوب المنافس، ويمكن لمنصة الفيديو المملوكة لشركة Google قريبًا انتزاع المركز الثاني من الشبكة الاجتماعية، وتأتى فى المرتبة الثانية بعد الشركة الأم "جوجل".

ووفقا لتقرير من موقع "ديلى ميل" البريطانى، شهد فيس بوك انخفاضًا ملحوظًا في الزيارات الشهرية للصفحات، حيث انخفض بنسبة 3.8 مليار زيارة من 8.5 مليار إلى 4.7 مليار خلال العامين الماضيين، في حين نمى الإقبال على تطبيق Facebook بشكل ملحوظ خلال تلك الفترة، ولكن يقول الخبراء أن هذا لم يكن هذا كافياً لسد الفجوة.

وتم إجراء هذه النتائج من قبل شركة أبحاث السوق في لندن  (SameWeb) ، والتي قامت بتحليل حركة المرور على شبكة الإنترنت لأفضل خمس مواقع إلكترونية في الولايات المتحدة، وهم جوجل، وفيس بوك، ويوتيوب، وياهو، وأمازون، ووجدت أن Google لا تزال تحتفظ بالمقدمة مما يعكس هيمنتها المستمرة والدور المركزي للبحث عبر الإنترنت.

ولاحظ الباحثون زيادة فى عدد الزيارات إلى YouTube.com، بالإضافة إلى زيادة نسبة المشاهدة على الأنظمة الأساسية الأخرى بما في ذلك تطبيق الهاتف الذكي والجهاز اللوحى، وهذا يعكس شعبية الموقع المتنامي كمصدر رئيسي للمعلومات والترفيه بالنسبة للجيل الأصغر سناً.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق