من كل بلد حكاية.. "وادى السليكون" العاصمة التقنية للولايات المتحدة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يعد "وادى السليكون" بمثابة عاصمة تقنية ليس فقط للولايات المتحدة بل للعالم أجمع، ولعل ذلك يرجع لوجود الآلاف من الشركات العاملة فى مجال التقنيات المتقدمة به، حيث تتخذ كل منها مركزا لمقراتها الرئيسية، فيما يقع "وادى السليكون" فى القسم الجنوبى من حوض سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

تاريخ وادى السليكون:

يعود تاريخ الشركات التقنية بوادى السليكون إلى مطلع القرن العشرين، لكن نهضتها الحقيقية بدأت مع اختراع الترانزستور، لتشهد مع مطلع الثمانينيات بجداية حقيقية فيما يتعلق بحجم الاستثمارات وذلك بعد النجاح المذهل الذى حققته شركة أبل، وهى تضم مجموعة كبيرة من عمالقة التكنولوجيا، فضلا عن مئات الشركات الجديدة التى تأسست رغم التكلفة المرتفعة للأراضى، وذلك فضل البنية التحتية الفائقة التطور والطاقات البشرية الاستثنائية التى تتميز بها هذه المنطقة.


 
أبرز الشركات بوادى السليكون:

هناك الكثير من الشركات والتى منها على سبيل المثال وليس الحصر " جوجل، أبل، أدوبى، أنتل، AMD، ياهو، وHP، أوراكل، ATI، مايكروسوفت، بالإضافة لاحتوائه على المراكز البحثية المهمة أهمها ستانفورد Stan Ford وناسا ولورنس بيرلكي.

 

حقائق عن وادى السليكون:

يضم وادى السيليكون 28 مدينة وأربع مقاطعات.

تقدر القيمة السوقية للشركات العاملة فى وادى السيليكون بأكثر من 3 تريليونات دولار.

يساهم وادى السليكون فى ثلث العائدات الاستثمارية فى مجال المشاريع الجديدة فى الولايات المتحدة الأمريكية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق