أعضاء مجلس الشيوخ يطالبون فيس بوك بالرد على مشاركة البيانات مع 60 شركة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طلبت لجنة التجارة بمجلس الشيوخ الأمريكى من مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذى لشركة فيس بوك الرد على تقرير حول مشاركة بيانات المستخدمين مع ما لا يقل عن 60 مصنعًا للأجهزة، بعد أسابيع  قليلة من إعلان الشركة عن تغيير ممارساتها بعد حصول  كامبريدج  أنالتيكا على حق الوصول إلى بيانات  الملايين من المستخدمين.

وأرسل السناتور جون ثون رئيس الحزب الجمهورى وبيل نلسون العضو الديمقراطى البارز أمس الثلاثاء خطاب إلى الرئيس التنفيذى لشركة فيس بوك بعد أن ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن شركات الهواتف الذكية تمكنت من الوصول إلى بيانات أصدقاء المستخدمين، وتضمنت الرسالة سؤال لزوكربيرج عما إذا كان فيس بوك قد عقد الشراكات مع مصنعى الأجهزة بموجب أمر موافقة عام 2011 مع لجنة التجارة الفيدرالية، كما سئل عما إذا كان زوكربيرج يريد مراجعة شهادته أمام مجلس الشيوخ فى أبريل.

وقال فيس بوك إنه يتطلع إلى معالجة أية أسئلة قد طرحتها لجنة التجارة، ولم يرد فيس بوك بعد على مئات الأسئلة المكتوبة المقدمة من أعضاء الكونجرس بعد شهادته فى أبريل.

كما كتب اثنان من الديمقراطيين فى لجنة التجارة فى مجلس الشيوخ، وهما إدوارد ماركى وريتشارد بلومنتال، يوم الاثنين أيضا إلى زوكربيرج، وقالا فى الرسالة: "الأمور الجديدة التى قدمها فيس بوك تتيح الوصول الى المعلومات الشخصية للمستخدمين بما فى ذلك الدين والتفضيلات السياسية وعلاقته بالعشرات من شركات تصنيع الاجهزة المحمولة دون موافقة صريحة من جانب المستخدمين."

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق