4 أسباب وراء المستوى الهزيل لـ"محمد صلاح" أمام روما فى الأولمبيكو

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لم يظهر محمد صلاح لاعب ليفربول بالمستوى المعهود خلال لقاء روما الإيطالي فى إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بخسارة الريدز بأربعة أهداف مقابل هدفين، لكنه صعد بفارق هدف واحد بعدما فاز فى الذهاب بخمسة أهداف مقابل هدفين.

 

وهذه أبرز أسباب انخفاض صلاح فى لقاء روما.. 

 

1- أجواء الأولمبيكو

لعب محمد صلاح في صفوف روما، قبل انتقاله إلى ليفربول مطلع الموسم الجاري، وارتبطت به جماهير الذئاب بشكل كبير.

وقد تكون عودة الدولي المصري لملعب الأولمبيكو كخصم لفريقه السابق، حملت أجواء غير اعتيادية للنجم المصري، الذي اعتاد على هدير جماهير الذئاب لصالحه، لا عليه هو ورفاقه.

 

2- أزمته مع الاتحاد المصري

شهدت الأيام الماضية، حالة من التوتر الشديد بين محمد صلاح ووكيله من جهة، والاتحاد المصري لكرة القدم من جهة أخرى بسبب حقوق الصورة الخاصة باللاعب.

وبدأ صلاح التركيز على حل المشكلة، وتفاعل معها كثيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وبالرغم أن المشكلة في طريقها إلى الحل، بحسب إعلان وزير الشباب المصري، إلا أنها قد تكون سببا في تراجع مستوى اللاعب مؤخرا، سواء في الدوري الإنجليزي أمام ستوك سيتي، أو أمام روما بإياب نصف نهائي دوري الأبطال.

 

3- كأس العالم

قد يكون كأس العالم 2018 والذي سيقام في روسيا، أحد الأسباب وراء تراجع المستوى مؤخرًا، في ظل خوف اللاعب من الإصابة قبل البطولة بفترة قصيرة، خاصة وأنه أهم لاعبي الفراعنة على الإطلاق.

ولعل ذلك يتجلى في تصريحات ألبرتو مورينو، زميله في ليفربول، الذي أكد أن صلاح يتدرب بنسبة 20% من مجهوده خوفا من الإصابة.

 

4- صراع الهدافين

مع المستوى الرائع الذي ظهر عليه محمد صلاح في موسمه الأول مع ليفربول، نجح في مقارعة اللاعبين الكبار في مختلف الدوريات، وسجل 31 هدفًا تصدر بها جدول هدافي الدوري الإنجليزي، بفارق 4 أهداف عن أقرب منافسيه هاري كين، واقترب من تحقيق إنجاز بفوزه بجائزة هداف البريميرليج.

ويحل صلاح ثانيا في سباق الحذاء الذهبي الأوروبي بفارق هدف واحد فقط خلف نجم برشلونة ليونيل ميسي الذي أحرز 31 هدفا.

وربما يكون صراع الهدافين الأوروبي والإنجليزي أثر على صلاح، الذي سبق وأن صرح برغبته في الفوز بلقب هداف البريميرليج، فضلا عن أمنياته بتخطي رقم أيان راش أسطورة ليفربول الذي سجل 47 هدفا للريدز في عام واحد.

وبدا غياب التركيز جليًا على صلاح أمام روما أمس، بعدما وقع في مصيدة التسلل أكثر من مرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الحكاية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الحكاية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق