بشرة خير قبل المونديال.. المنتخب يتألق مع تشاؤم الجماهير المصرية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يبدأ المنتخب الوطنى أولى مبارياته بكأس العالم بروسيا أمام أوروجواى بعد غدٍ الجمعة ضمن سلسلة مبارياته بالمونديال وسط مخاوف كبيرة من الجماهير المصرية التى تضع يديها على قلبها خوفًا من المستوى المتذبذب الذى ظهر عليه الفراعنة خلال المباريات الثلاث التى خاضها الفريق مؤخرًا تعادل فى اثنين أمام الكويت وكولومبيا وخسر بثلاثية أمام بلجيكا وهو ما جعل البعض يتخوف من خروج المنتخب من الدور الأول .

ورغم حالة التشاؤم التى تسيطر على الشارع المصرى نتيجة لتذبذب المستوى الفنى للمنتخب الوطنى، إلا أن هناك بشرة خير تاريخية مرتبطة بالفراعنة عبر التاريخ فى البطولات المجمعة نرصدها فى التقرير التالى: 

أمم أفريقيا 1998
 

جاءت المباريات الودية التى خاضها المنتخب الوطنى قبل كأس الأمم الأفريقية عام 1998 التى أقيمت ببوركينا فاسو مخيبة للآمال، بالإضافة لإصرار الجنرال محمود الجوهرى المدير الفنى للمنتخب وقتها على استدعاء حسام حسن مهاجم الأهلى آنذاك لقيادة هجوم المنتخب على الرغم من أنه كان بعيدًا عن المشاركة مع فريقه الذى طالب مسئوليه من اللاعب بضرورة الاعتزال.

كما كان محمود الجوهرى أكثر واقعية عندما صرح لوسائل الإعلام قبل السفر لبوركينا فاسو أن مستوى المنتخب لن يؤهله سوى لاحتلال المركز الثالث عشر بالبطولة.

وقد تبدلت الأحوال تمامًا خلال البطولة واستطاع المنتخب تحقيق النتائج المرجوة باحتلال المركز الثانى بالمجموعة برصيد 6 نقاط بعد الفوز على موزمبيق بهدفين نظيفين والفوز برباعية نظيفة على زامبيا والخسارة أمام المغرب بهدف مقابل للاشئ .

وفى الدور ربع النهائى واجه المنتخب نظيره كوت ديفوار وانتهى اللقاء الأصلى بالتعادل السلبى ليحتكم المنتخبان لركلات الترجيح التى ابتسمت لصالح الفراعنة بنتيجة 5 / 4 ، وفى الدور نصف النهائى فاز المنتخب على بوركينا فاسو بهدفين نظيفين أحرزهما حسام حسن وفى النهائى واجه المنتخب منتخب جنوب أفريقيا وفاز بهدفين نظيفين لأحمد حسن وطارق مصطفى، وفى تلك البطولة عاد حسام حسن من بعيد محققًا هداف البطولة بالتساوى مع ماكارثى مهاجم جنوب أفريقيا برصيد 7 أهداف.

أمم أفريقيا 2006
 

عقب فشل المنتخب الوطنى فى التأهل لكأس العالم عام 2006، تمسك مسئولو اتحاد الكرة باستمرار حسن شحاتة مديرًا فنيًا للفريق عقب تصعيده كرجل أول للفراعنة عقب فشل المدرب الإيطالى تارديلى فى تحقيق النتائج المرجوة.

 

وطالب الجميع من المعلم الظهور المشرف خاصة أن البطولة تقام فى القاهرة وبالفعل نجح المصريون فى تحقيق البطولة بعد أداء جيد وتألق عدد من اللاعبين جاء على رأسهم محمد أبو تريكة وأحمد حسن وعماد متعب وحسام حسن ووائل جمعة وعصام الحضرى

أمم أفريقيا 2008
 

ذهب لاعبو المنتخب إلى غانا ولم تكن النتائج أفضل حالاً ولم يتخيل أحد أن المنتخب سيحافظ على اللقب الغالى، إلا أن اللاعبون تحلوا بروح الانتصار وفازوا بالبطولة بعد الفوز فى النهائى على الكاميرون بهدف مقابل لا شىء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق