الارشيف / هو وهى / لايف ستايل

أطفال الستة أشهر الذين يتناولون الطعام بأنفسهم أكثر عرضة لزيادة الوزن

لندن ـ كاتيا حداد

أثبتت دراسة حديثة أن الأطفال الذين يبلغون 6 أشهر ويستطيعوا تناول الأطعمة بأنفسهم من المرجح أن يعانوا من زيادة الوزن ، بناءً على المقارنة بين الأطفال في هذا السن.
وتتناقض هذه النتيجة مع الإدعاءات السابقة بأن الشباب الذين يسيطرون على مقدار ما يأكلونه أفضل في التنظيم الذاتي لشهيتهم، وبالتالي أكثر احتمالًا أن يكونوا بوزن صحي.

وقال مؤلفو الدراسة إن لويز هيث وراشيل تايلور من جامعة أوتاغو في دنيدن "لقد كان من المفترض دائمًا أنه إذا سمح للأطفال بالتحكم في تناولهم الغذاء ، فسيكونون أفضل في الحكم عندما يكون لديهم ما يكفي من الطعام ، لذلك فوجئنا بأن السماح للأطفال بتغذية أنفسهم من البداية، بدلًا من أن تغذيتهم بملعقة من قبل شخص آخر، لا يحسن قدرتهم على التوقف عن تناول الطعام إذا شبعوا ومن المرجح أن يزيد وزنهم".

وتمكن الباحثون من جامعة أوتاغو بعمل هذه الدراسة على  206 من الأمهات المرضعات ، وتم تقسيمهم إلى مجموعتان ، وأولئك الذين في المجموعة الأولى سمحوا لأطفالهم بإطعام أنفسهم في عمر ستة أشهر ، وهو الوقت الموصى به عمومًا لإدخال الأطعمة في الوجبات الغذائية للاطفال ، أما الأمهات المتبقيات فأنهن يرضعن أطفالهن.

وكشفت النتائج عن عدم وجود فرق في معدلات زيادة الوزن بين الأطفال في المجموعتان ، ومع ذلك وجدت الدراسة أن الأطفال الذين يأكلون بأنفسهم لن يكون صعب عليهم أن يأكلوا شئ أخر مخلط باللبن.

وتتناقض نتائج الدراسة مع الإدعاءات السابقة بأن الاطفال الذين يسيطرون على مقدار ما يأكلونه أفضل في التنظيم الذاتي لشهيتهم، وبالتالي من المرجح أن يكونوا بوزن صحي ، كما أنهم يظهروا شعورا مشتركًا بأن الرضاعة الذاتية قد لا تأكل ما يكفي للحفاظ على نموها.

وقالت إيمي براون من جامعة سوانسي ، التي لم تشارك في الدراسة "ليس هناك طريقة واحدة مناسبة لإدخال مواد الطعام فى الحليب للطفل ، ومع ذلك تشير هذه البيانات إلى أن الأطفال يستهلكون طاقة كافية وهم وليس في خطر متزايد من نقص الوزن .

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب لايف ستايل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من لايف ستايل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى