بهذه الطريقة يتحكم التاريخ العائلى فى نسبة السمنة عندك

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

توصلت دراسة حديثة إلى أن الأطفال الذين يعانون من زيادة الوزن يأتون بشكل أكبر من الأسر التي لديها تاريخ من السمنة.

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أظهرت الدراسة الإيطالية أن الشباب الذين عانى آباؤهم وأجدادهم من ارتفاع ضغط الدم أو السكر أو ارتفاع الكوليسترول أو أمراض القلب أكثر عرضة لزيادة الوزن.

ويضيف البحث أنه للأسباب غير الواضحة، فإن الأشقاء الصغار الذين لديهم أقارب يعانون من زيادة الوزن أكثر عرضة للسمنة.

وعلى الرغم من أن الباحثين لم يفكروا في سبب ظهور البدانة في العائلات ، فقد يكون هناك ارتباط وراثي أو قد يكون بسبب عوامل نمط الحياة ، مثل تفضيل الأطعمة الدهنية.

وهناك حوالي 27% من البالغين في المملكة المتحدة يعانون من السمنة، ويعاني واحد من بين كل 10 أطفال من زيادة الوزن بشكل كبير في عمر خمس سنوات، وواحد من كل خمسة أطفال في عمر 11 سنة.

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن الأطفال البدينين أكثر عرضة للمعاناة من داء السكري من النوع 2 وارتفاع ضغط الدم في وقت لاحق من الحياة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق