مرضى فصيلة الدم O أكثر عرضة للوفاة من الصدمة الشديدة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون يابانيون أن أصحاب فصيلة الدم O أكثر عرضة للوفاة بسبب الصدمة الشديدة ، وفقاً لدراسة نُشرت في دورية " الرعاية الحرجة" التي شارك فيها 901 من مرضى الرعاية الطارئة في اليابان.

ووجد الباحثون في مستشفى جامعة طوكيو في اليابان أن مرضى الصدمة الشديدة أكثر عرضة لحدوث إعاقة طويلة الأجل أو وفاة عندما تكون فصيلة الدم O، وكان معدل الوفيات 28٪ ، مقارنة بمعدل 11 ٪ في المرضى أصحاب أنواع الدم الأخرى.

قال الدكتور "واتورو تاكاياما"، مؤلف البحث: "تشير الدراسات الحديثة إلى أن فصيلة الدم O يمكن أن تكون عامل خطر محتمل للنزيف، و فقدان الدم هو السبب الرئيسي للوفاة في المرضى الذين يعانون من صدمة شديدة".

وقد تبين أن أصحاب فصيلة الدم O لديهم مستويات أقل من عامل "فون ويلبراند" ، وهو عامل تخثر الدم ، من أولئك الذين لديهم أنواع دم أخرى.

وأضاف الباحثون أن هناك العديد من الدراسات تستكشف ما هو سبب اختلاف فصائل الدم وارتباطها بالامراض مثل أمراض القلب والسكر والأمراض المزمنة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق